.
.
.
.

إنشاء مشاريع تقنية للشباب السعودي عبر بادر وأويسس

نشر في: آخر تحديث:

أطلق برنامج بادر لحاضنات التقنية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالتعاون مع شركة أويسس (Oasis 500) الرائدة في دعم وتمويل الرياديين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مبادرة لتسريع نمو المشاريع التقنية الناشئة لرواد الأعمال السعوديين، من أجل إنتاج مشاريع تقنية جديدة ومبتكرة، وإحداث تأثيرات إيجابية، تسهم في تطوير وتوطين التقنية في المملكة، وزيادة الإنتاجية، وتوفير المزيد من الفرص الوظيفية للشباب .

وتهدف المبادرة إلى استقطاب رواد الأعمال من الشباب والفتيات في مجالات: الاتصالات وتقنية المعلومات، وتطبيقات الجوال، ووسائل الإعلام الرقمية، واستيعابهم في برنامج تطويري فريد يقدم لهم التوجيه الضروري لكيفية إنشاء شركة في ما يتعلق بالأمور المالية والتسويق وخطة العمل وغيرها من مقومات النجاح، بالإضافة إلى توفير الاستثمار في المراحل المبكرة جداً من عمر المشروع التي تشمل جلب التمويل للمشروع، وكذلك مرحلة احتضان وتسريع نمو الشركات لمدة 100 يوم بما يغطي التدريب والتوجيه والمتابعة والإرشاد وتقديم الخدمات الاستشارية والنصح، إلى جانب المكاتب، والإنترنت، والخدمات المكتبية، وغيرها.

ويمكن لجميع رواد الأعمال وأصحاب الأفكار الخلاقة الذين يرغبون في تحويل أفكارهم إلى شركات تقنية ناجحة، المشاركة في هذه المبادرة من خلال التسجيل في الرابط التالي : badiroasis500.com؛ وبعد انتهاء فترة التسجيل يتم استيعاب رواد الأعمال في برامج تدريبية وإرشادية مكثفة اعتباراً من 17 مايو 2014 بمشاركة متخصصين إقليميين ودوليين في مجال ريادة الأعمال التقنية.

يذكر أن برنامج بادر لحاضنات التقنية تأسس عام 2007، ويُعد أحد برامج مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وهو برنامج وطني شامل يسعى إلى تفعيل وتطوير حاضنات الأعمال التقنية، وتعزيز مفهوم ريادة الأعمال التقنية، وتحويل المشروعات والبحوث التقنية إلى فرص تجارية ناجحة من خلال دعم ورعاية ريادة الأعمال والابتكار وحاضنات التقنية، وتوفير البيئة المناسبة لنمو المؤسسات التقنية الناشئة التي تقوم على مبدأ تقليل المخاطر والتركيز على تطوير الأعمال لبناء مجتمع واقتصاد قائم على المعرفة في المملكة.