.
.
.
.

الدفاع المدني يشيع أحد أفراده

نشر في: آخر تحديث:

‏‫شيعت جموع غفيرة بعد ظهر اليوم أحد رجال الدفاع المدني الوكيل رقيب مسلم عيضة سعدان الذبياني، حيث دفن عقب صلاة الظهر في مقبرة العدل في مكة المكرمة، بعد أداء الصلاة عليه في المسجد الحرام .

وشهدت مقبرة العدل حضوراً مبكراً لمجموعات كبيرة من المواطنين، الذين توافدوا عليها لحضور جنازة الفقيد وأداء الصلاة، يتقدمهم مدير الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة اللواء جميل أربعين ومدير الدفاع المدني بمحافظة جدة العميد سالم المطرفي وأعداد كبيرة من منسوبي الدفاع المدني بالمنطقة، وجاء في بيان صادر عن مديرية الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة أوضح فيه مقتل وكيل رقيب مسلم عيضة سعدان الذبياني .

وذكر البيان أن عمليات الدفاع المدني بمحافظة جدة تلقت مساء يوم أمس الأحد بلاغاً مفاده نشوب حريق في عمارة سكنية بحي البغدادية وسط مدينة جدة .

وأردف البيان أنه جرى انتقال فرق الإطفاء والإنقاذ اللازمة والمعدات المساندة، وبالوصول تبين أن الحادث عبارة عن نشوب حريق في بناية سكنية تتكون من ستة أدوار، حيث نشب الحريق في شقة واقعة بالدور الرابع .

وتابع البيان أن فرق الإطفاء باشرت أعمالها في إخماد الحريق والحد من انتشاره ليقتصر على مطبخ تقدر أبعاده بـ"2م في 3م" مع تأثر باقي أرجاء الشقة بالترسبات الكربونية الكثيفة وانتشار الأدخنة الناجمة عن الحريق في أرجاء البناية السكنية، مما استدعى تدخل فرق الإنقاذ والعمل على إخلائها من قاطنيها حفاظاً على سلامتهم .

وأضاف البيان أنه أثناء مباشرة فرق الإنقاذ في تمشيط البناية؛ بحثاً عن محتجزين والقيام بإخلائها من السكان شعر أحد رجال الإنقاذ وكيل رقيب مسلم عيضة سعدان الذبياني بإجهاد، حيث تم تقديم الإسعافات الأولية له من قبل رجال الهلال الأحمر المتواجدة في موقع الحادث شعر بعد ذلك بآلام في الصدر ونقل إلى مستشفى الملك فهد، وتم الكشف عليه من قبل الطبيب المناوب وعمل له الفحوصات والأشعة للتأكد من سلامته وأعطي العلاج اللازم وغادر المستشفى وبعد عودته لمقر عمله أصيب بحالة إغماء فتم نقله بواسطة إسعاف الهلال الأحمر إلى مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة وتم عمل الفحوصات اللازمة والإنعاش القلبي الرئوي ولكن مشيئة الله كانت حاضرة وتوفي.