.
.
.
.

السعودية تحمل إسرائيل تدهور الأوضاع في القدس

نشر في: آخر تحديث:

أدانت السعودية قيام السلطات الإسرائيلية بالاعتداءات وأعمال الحفريات المتواصلة في محيط المسجد الأقصى.

واعتبرت السعودية، بعد أن عقد مجلس الوزراء جلسته الأسبوعية، اليوم الاثنين، برئاسة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، الأمير سلمان بن عبدالعزيز، أن تلك الحفريات هي وضع العراقيل والإجراءات التعجيزية ضد دخول المصلين، ومنعهم من ممارسة حقهم المشروع في العبادة.

وأكد المجلس أن المملكة تحمل إسرائيل المسؤولية الكاملة لتدهور الأوضاع في القدس الشريف وأي تداعيات سلبية تنتج عن الاعتداءات التي تقوم بها قوات الاحتلال والمستوطنون، وتحذر من كل ما من شأنه تغيير الهوية التاريخية والدينية والوضع القانوني للأماكن المقدسة، وأي عمل يؤدي إلى التغيير الديموغرافي لمدينة القدس.