.
.
.
.

4 آلاف شاحنة إغاثية تدخل سوريا بـ"صعوبة"

نشر في: آخر تحديث:

أكد محمد السبيت، المشرف الرسمي على اللجنة المشكلة لتأمين المساعدات السعودية للاجئين السوريين، أن اللجنة استطاعت إيصال أكثر من 4300 شاحنة إلى داخل الأراضي السورية خلال عام لكن بصعوبة بالغة، محملة بالمواد الإغاثية التي تشمل المواد الغذائية والملبوسات الشتوية والخيام والأدوية والمستلزمات الطبية ودورات مياه متنقلة.

وبين السبيت لـ"العربية.نت" أنه تم إيصال أيضاً 252.500 ألف سلة مدرسية لأطفال سوريا إلى المناطق المتضررة جراء الحرب، حتى لا يتم إيقاف تعليمهم الدراسي.

كما أوضح أنه على الرغم من توفر تصريح لدخول المنفذ الجمركي داخل الأراضي السورية عبر الحدود التركية، إلا أن دخول المساعدات أحياناً يصل بصعوبة بالغة لوجود اشتباكات على الأطراف الحدودية.

ونوه السبيت بأن الأصناف والكميات التي وصلت للمستفيدين كانت عبارة عن "أكياس طحين وصلت إلى أكثر من مليوني كيس، وأدوية ومستلزمات طبية بعدد 763.877 ألف عبوة، وسلال نسائية تجاوزت 413 ألف سلة، ودورات مياه متنقلة قاربت 1008 دورة ، كما وفرت اللجنة 375 ألف حليب خاص بالأطفال.

وأضاف أن اللجنة حضرت للمحتاجين السوريين لموسم الشتاء ما يربو على 295 ألف قطعة من الملبوسات، و4000 كيس فحم، و19 ألف مدفأة، وما يزيد على 200 ألف بطانية.