الأمير متعب بن عبد الله إلى أميركا للقاء أوباما

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

يبدأ وزير الحرس الوطني، الأمير متعب بن عبدالله، غداً الثلاثاء، زيارة رسمية إلى أميركا تستمر عدة أيام، وذلك تلبية لدعوة تلقاها من وزير الدفاع تشاك هيغل.

وتأتي زيارة الأمير متعب بن عبدالله في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف مجالات التعاون بين البلدين الصديقين.

وسيلتقي خلال الزيارة بالرئيس باراك أوباما، كما سيعقد اجتماعا مع وزير الدفاع تشاك هيغل، ورئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة مارتن ديمبسي، وعدد من كبار المسؤولين الأميركيين.

وسيبحث وزير الحرس الوطني مع كبار المسؤولين الأميركيين دعم التعاون المشترك بين البلدين، خاصة فيما يتعلق بتطوير أنظمة قوات الحرس الوطني السعودي في مجال التسليح والتدريب.

وفي هذا الصدد قال الأمير متعب في حوار مع جريدة الرياض عن هذه الزيارة "ما نأمله، وما نرجو أن نلمسه لدى الإدارة الأمريكية هو تفهم امريكي أكثر عمقا وواقعية للمشاكل والتحديات التي تواجه المنطقة".

وأضاف" هناك مشاكل حقيقية في المنطقة يستلزم التعامل معها بشكل بناء، ولا يمكن اختزال مشاكل المنطقة في ظاهرة الإرهاب وحدها رغم خطورتها وأهميتها القصوى".

وأكد الأمير متعب بن عبدالله أن "سياسة الدولة لايرسمها مقال في صحيفة أو اجتهاد من كاتب هنا". وقال إن "أسرة آل سعود جميعاً.. سواء من كان في منصب داخل الدولة أو خارج المنصب كلنا خدام لهذا الدين والوطن والمواطن السعودي وهذا الشعب الوفي".

نص الحوار:

www.alriyadh.com/994850

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.