.
.
.
.

القبض على عصابة "الاتصالات"

نشر في: آخر تحديث:

بعد فترة قضاها أربعة آسيويين في التضليل والتخفي، إذ كانوا يتسترون خلف وظيفة تابعة لشركة اتصالات كبرى للتمكن من تنفيذ عمليات النصب والاحتيال خاصتهم، ضبطت شرطة العاصمة المقدسة على هؤلاء اﻷربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما، وشكلوا فيما بينهم تشكيلا عصابيا.

وصرح ‏الناطق الإعلامي في شرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم الدكتور عاطي بن عطيه القرشي، أن "الجهات الأمنية في شرطة العاصمة المقدسة تلقت خلال الفترة الماضية عدة بلاغات من مواطنين ومقيمين، تفيد بتعرضهم لعمليات نصب واحتيال، تتمثل في قيام أشخاص بالاتصال على هواتفهم، وإيهامهم بأنهم مندوبو إحدى شركات اﻻتصالات، وقد فازوا بجوائز نقدية كبيرة، ويطالبونهم بشراء بطاقات إعادة شحن الرصيد، ومن ثم إرسالها لهم لتأكيد فوزهم، ومن ثم تمكينهم من تسلم الجائزة".

وأضاف "إن فرق البحث الجنائي كثفت الإجراءات البحثية، وقلصت دائرة اﻻشتباه في عدد من الأشخاص، وذلك بمتابعة مدير شرطة العاصمة المقدسة العميد سعيد بن سالم القرني، والتي أدت لتوفر معلومات تشير إلى وجود تلك العصابة بأحد أحياء مكة المكرمة، وبفضل من الله تم تحديد مواقعهم وضبطهم، واتضح أنهم أربعة آسيويين مقيمين تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما".

وأكد المقدم القرشي أنه تم التحفظ على المتهمين، فيما لاتزال التحقيقات جارية معهم، تمهيدا ﻹحالتهم وأوراق القضية لجهة الاختصاص، ونوه بضرورة توخي الحذر في استقبال أي اتصال يدعي صاحبه بمثل تلك الأساليب، مؤكداً سرعة إبلاغ أقرب مركز شرطة عن أي عمليات اتصال داخلية أو خارجية يشك في مصدرها وأهدافها.