.
.
.
.

وزير العمل يؤكد مصداقيتنا: الإغلاق في التاسعة

نشر في: آخر تحديث:

في 13 مارس من 2014، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي والرأي العام في السعودية ما بين مصدق ومكذب لما نشرته "العربية.نت" حينها، وهو الاعتزام بتطبيق إغلاق المحال التجارية عند الساعة التاسعة مساء.

ونقلت "العربية.نت" حينها عن مصادرها بوجود قرار يتضمن إغلاق محلات التجزئة والخدمات العامة عند التاسعة مساء، ما عدا المطاعم والصيدليات ومحال المواد الغذائية التي تمتلك رخصة البيع لمدة 24 ساعة، وذلك بعد توصية من ست جهات حكومية تتقدمها وزارة العمل قامت بدراسة المشروع في وقت سابق.

وبعد مضي نحو عام، صادق وزير العمل، المهندس عادل فقيه، على ما نشرته "العربية.نت"، ويعلنها عبر تصريح لصحيفة "الرياض" في عددها الصادر صباح اليوم، شروع تنظيم أوقات العمل للمحال التجارية وإغلاقها الساعة 9 مساء في مراحله النهائية لدى هيئة الخبراء في مجلس الوزراء تمهيداً لإقراره.

ووفقاً للتنظيم الجديد، بحسب صحيفة "الرياض"، فإن التنظيم المرتقب سيلزم جميع المحال ومنافذ البيع في جميع مناطق المملكة بأوقات عمل تسمح لها بالبيع فقط خلال الفترة من الساعة السادسة صباحاً إلى التاسعة مساء، إضافة إلى أن التنظيم يستثني المحال التجارية ومنافذ البيع في المنطقة المركزية في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وفقاً لما يقرره المجلس البلدي فيهما، كما اشترط التنظيم أن تحدد أوقات العمل في شهر رمضان المبارك، وفقاً لما يحدده المجلس البلدي في كل منطقة على ألا يتعدى الثانية فجراً، والمطاعم حتى وقت الإمساك.

أما ما يخص المحال ومنافذ البيع التي تستلزم العمل 24 ساعة، فيتم تحديدها من قِبل لجنة مشتركة تضم كلاً من وزارات العمل والداخلية والشؤون البلدية والقروية.

أما الفقرة الأخيرة من التنظيم فقد حددت أوقات العمل للمراكز الترفيهية ومدن الملاهي والمطاعم والمقاهي حتى الثانية عشرة مساء، والإجازات حتى الواحدة بعد منتصف الليل، ومن المتوقع إعطاء مهلة ستة أشهر بعد إصدار التنظيم بشكل رسمي لبدء تطبيقه.