.
.
.
.

موقف وزير الصحة من تشهير الأطباء المخطئين

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الصحة، الدكتور محمد آل هيازع، أن أي خطأ طبي لصحة المواطن لن يتهاون في اتخاذ القرار الحازم فيه مهما كان الخطأ بادر من أي مستشفى حكومي أو أهلي، وليس الهدف التشهير بقدر ما هو المحافظة على صحة المواطن.

وأشار في تصريحات لـ"لعربية.نت" إلى أن هناك جهات رقابية تعمل دوماً وتستقبل كل شكوى تقدم لها وتتخذ فيها الإجراءات، ولن تتخاذل فيها مهما كان نوع الخطأ.

وأكمل أن القطاع الأهلي شريك معنا نحو تقديم خدمة جيدة للمرضى، ولكن لن "نسمح له بأن يعبث بصحة مرضاه، فهناك غرامات مالية عالية وأوامر إغلاق تصدر من اللجان المسؤولة، وهناك أيضاً لجان شرعية من وزارة العدل تحكم للمتضررين وتنصفهم".