.
.
.
.

عمالة وافدة تعتدي على مراقب بلدي في الدمام

نشر في: آخر تحديث:

تعرض مراقب بلدي في الدمام إلى اعتداء من قبل عدد من الباعة الجائلين المخالفين أثناء تأدية مهام عمله، وذلك بعد مرور ٥ أيام على تعرض مراقب آخر لحادثة مماثلة، فيما تمكنت الأجهزة الأمنية من توقيف المعتدين.

وأوضح مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية، محمد بن عبدالعزيز الصفيان، في تصريح صحافي، أنه خلال عمل الفرق الميدانية قام عدد من العمالة الوافدة، يوم الجمعة الماضي، بالتعدي على مراقب ميداني يعمل بالإدارة العامة لشؤون الأسواق، وذلك أثناء تأدية مهام عمله في متابعة البساطين والباعة المتجولين الذين يفترشون الطرق والساحات العامة وإمام المساجد، في حي الخضرية، عقب صلاة الجمعة، وتم إبلاغ الجهات الأمنية بالحادث والتي قامت على الفور بمباشرة موقع الحادثة.

وأشار إلى تدخل عدد من المواطنين في أبعاده عن أيدي العمالة الوافدة، لافتا إلى أن معظمهم لاذوا بالهرب قبل وصول الدوريات الأمنية، فيما تمت إحالة القضية لمركز شمال الدمام لمتابعة التحقيق وإحضار الأشخاص الهاربين وإحالتهم لهيئة الادعاء لاستكمال إجراءاتهم ومتابعة الحقين العام والخاص للموظف، لافتا إلى أنه لم ينتج عن الحادثة أي إصابات للمراقب.

ولفت إلى أن الأمانة مستمرة في تكثيف الحملات الرقابية لرفع المستوى الصحي للمنشآت، والحد من ظاهرة الباعة المتجولين، وأن المراقبين مستمرون في عملهم، فيما طالب المواطنين والمقيمين بالتعاون معها من خلال عدم التعامل مع أصحاب البسطات المخالفة، لما لها من آثار سلبية على الصحة والمجتمع.

وأشاد الصفيان بتعاون رجال الأمن مع الحملات التي تنفذها الأمانة، ومساهمتهم مع الأمانة في الحد من هذه المخالفات البلدية، والقضاء عليها وعلى العمالة المخالفة.

وتأتي هذه الحادثة بعد مرور ٥ أيام على وقوع حادثة مماثلة تعرض لها مراقب ميداني يعمل في بلدية وسط الدمام، للاعتداء من قبل بائع متجول، بقصد ثني الموظفين عن أداء عملهم خلال عمل الفرق الميدانية في إحدى الحملات اليومية، ما أدى إلى تعرضه إلى إصابات عدة.