.
.
.
.

فصل 4 موظفين بالشركة السعودية للخدمات الأرضية

نشر في: آخر تحديث:

أصدر رئيس الهيئة العامة للطيران المدني قراراً بإنهاء خدمات أربعة من العاملين بالشركة السعودية للخدمات الأرضية، إثر واقعة مناولة أمتعة الركاب بطريقة غير لائقة، والتي تناولتها وسائل التواصل الاجتماعي من خلال مقطع فيديو والذي على إثره تم تشكيل لجنة للتحقيق سبق أن أصدر مطار الملك خالد الدولي بيانا عنها.

وتضمن قرار رئيس الهيئة إنهاء خدمات 2 مشرفين و2 عاملين من منسوبي الشركة السعودية للخدمات الأرضية بمطار الملك خالد الدولي، أثبتت التحقيقات مسؤوليتهم عن الواقعة وإخلالهم بواجباتهم الوظيفة وأداء مهامهم الإشرافية بمهنية.

وأعربت الهيئة العامة للطيران المدني عن شديد أسفها لهذه الواقعة، مؤكدةً أنها لن تتهاون في تطبيق اللوائح المنظمة للعمل في مطارات المملكة كافة، ومن دون أية مجاملة لأي موظف سعودياً كان أم أجنبياً، بما يكفل تقديم خدمات راقية للركاب من جميع مقدمي الخدمات، وفق المعايير المعتمدة والمتعارف عليها.

وأوضحت أنها تعمل على تطبيق آلية جديدة لمناولة الأمتعة وتحديث أنظمة المناولة في المطارات وصالات المسافرين الجديدة مع بدايات تشغيلها ومن بينها الصالة 5 الجديدة بمطار الملك خالد الدولي بالرياض، ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز في المدينة المنورة".

الجدير بالذكر أن الهيئة أعلنت أخيرا عن إنهاء الاحتكار بإدخال مشغل جديد للخدمات الأرضية، وهي الشركة السويسرية SwissPort الرائدة في تقديم خدمات مناولة العفش والمصنفة عالميا في خدمات مناولة العفش والتي من المتوقع أن تباشر عملها خلال نهاية هذا العام.