.
.
.
.

إطلاق عمليات #إعادة_الأمل في #اليمن

نشر في: آخر تحديث:

قال الناطق الرسمي باسم عاصفة الحزم العميد ركن أحمد عسيري إن نهاية عاصفة الحزم ليست وقفاً لإطلاق النار، وإن عملية إعادة الأمل للشعب اليمني بدأت مع منتصف ليل الثلاثاء إلى الأربعاء، وبالتحديد عند الساعة 12 من منتصف الليل.

وخلال المؤتمر الصحافي اليومي قال عسيري إن "قيادة التحالف ستستمر في منع ميليشيا الحوثي من التحرك، وسيكون هناك عمل عسكري إذا ارتأت قيادة التحالف ذلك، مشيراً إلى أنه تم تنفيذ 2415 طلعة جوية حتى نهاية الحملة الجوية في عاصفة الحزم".

وأكد عسيري استمرار الحظر البحري لمنع تزويد الحوثيين بالسلاح، ومواصلة حماية المدنيين في عدن واستهداف تحركات الحوثيين. مشيراً إلى أن نهاية عاصفة الحزم جاء بطلب من الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بعدما أكد أن العمليات حققت أهدافها.

في المقابل شرح عسيري لقناة "العربية" تفاصيل أوسع عن عمليات إعادة الأمل، التي سيكون فيها مراقبة جوية وبحرية، إذ سيتم استهداف تحركات الحوثيين إذا حاولوا الإضرار بالمدنيين، وهذا شق عسكري، إضافة إلى جانب الشق السياسي.

وأوضح أن " قضينا على قدرة الحوثيين على استخدامها، ولا نتحدث عن هدنة وإعادة الأمل لها شق عسكري". مشيرا إلى أن عملية الإجلاء والأعمال الإنسانية مستمرة .