.
.
.
.

بالفيديو.. تفاصيل موسعة عن مشروع توسعة الحرمين

نشر في: آخر تحديث:

تتموضع توسعة خادم الحرمين الشريفين للساحات الشمالية على مساحة تقدر بنحو مليون وأربعمئة وسبعين ألف متر مربع, توسعة تعد أكبر التوسعات التاريخية التي بات بمقدورها قريبا احتضان مليون وثمانمئة وخمسين ألف مصل.

وأشار لـ"العربية" المهندس محمد رجب سمكري ممثل وزارة المالية للمشروع بأنه "تم اعتماد إزالة عقارات لصالح هذا المشروع تصل إلى 5882 عقارا، فقد روعي في التصميم انتقال الحركة من كل طابق عبر مسارات خاصة تنقل المصلين من داخل وخارج المبنى إلى الجسور ثم المصاطب والساحات".

ورصد فيديو لقناة العربية، الالتزام بالجدول الزمني مع ضبط إيقاع ِالعمل في عمارة التوسعة الشمالية كان أكثر وضوحا على أرض الواقع، بحيث تتكون التوسعة الشمالية من مبنى رئيسي بستة مستويات إضافة إلى بدروم للخدمات والسطح, إلى جانب ست ساحات فسيحة, تتقاطع من خلالها أربعة جسور بمستويات مختلفة, وست مصاطب أخرى، حيث تأخذ هذه التوسعة شرف حيازة أكبر عدد من المصلين، بما يعادل ثلثي كامل السعة للحرم، محفوفين بكل متطلبات السقيا، والتكييف، والنظافة، وسهولة الدخول إلى صحن الطواف، وكذلك هندسة الصوت وحركة المارة داخلها.

وفي هذا الشأن قال السمكري إنه "عند اكتمال التوسعة الشمالية قبل شهر رمضان سيحقق حلولا هامة ورحابة لصلاتي التراويح والتهجد داخلَ المسجد الحرام، وكذلك يُسرًا في مغادرته لأنه نافذة على مخارج جديدة تمت هندسة طرقاتها ومساراتها من أجل تحقيق يسر وسهولة حركة المرور والمشاة".