وزير الحج يعلن جاهزية القطاعات الأهلية لخدمة الحجيج

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

اختتم وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حمزة حجار اليوم جولاته التفقدية لمؤسسات أرباب الطوائف، وذلك بزيارة كل من مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية، ومؤسسة مطوفي حجاج جنوب شرق آسيا، وذلك ضمن جولاته السنوية على مؤسسات أرباب الطوائف، للوقوف على آخر الاستعدادات والتأكد من الجاهزية لموسم حج هذا العام 1436هـ, وذلك بعد اعتماد الخطط التشغيلية والميزانيات التقديرية لجميع المؤسسات.

وأوضح وزير الحج أن لقاءاته برؤساء وأعضاء مجالس إدارات مؤسسات أرباب الطوائف والنقابة العامة للسيارات، تهدف للاطمئنان ميدانياً علي جاهزية المؤسسات التنظيمية والتقنية والبشرية لهذه المؤسسات التي تتضمن العديد من البرامج والأهداف وآليات التنفيذ والتقييم والمتابعة والإشراف، وبحث سبل تطوير الخدمات التي تقدمها هذه المؤسسات لضيوف الرحمن، والمتعلقة بعمليات الاستقبال والتفويج والنقل والتصعيد والإسكان والتغذية والتوعية وغيرها من الخدمات التي تقدمها لحجاج بيت الله الحرام، في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة وجدة، والارتقاء بمعدلات الأداء وتجويده.

وأشار إلى أن اللقاءات ركزت على إبداء الآراء وبحث تطلعات كل مؤسسة ومقترحاتها لتطوير الخدمات التي تتشرف بتقديمها لضيوف الرحمن والوقوف على التحديات التي تواجهها، داعياً مسؤولي المؤسسات إلى ضرورة الالتزام بالخطط التي وضعتها الوزارة لتحقيق أقصى درجات التنسيق والتعاون والتكامل بينها وبين الجهات والقطاعات الخدمية الأخرى، وفقاً لما تضمنته خططها التشغيلية لموسم الحج الحالي.

وحث معالي وزير الحج جميع المؤسسات الاستمرار في تنفيذ برنامج الترحيب بالحجاج في جميع منافذ الدخول إلى المملكة، تأصيلاً للعادات الإسلامية الحميمية، وبيان الوجه المشرق لأبناء المملكة وتميزهم في خدمة ضيوف الرحمن والتطويف وخلق فرص عمل للسعوديين من أبناء الطائفة وغيرهم من المواطنين .

وأكد الدكتور حجار جاهزية جميع القطاعات الأهلية العاملة تحت إشراف الوزارة للعمل في هذا الموسم، وأن الاستعدادات لموسم حج هذا العام قد بدأت بعد الانتهاء من موسم حج العام الماضي 1435هـ، حيث تم تنظيم العديد من ورش العمل وعقد الكثير من الاجتماعات المتتالية، تلتها لقاءات استمرت لثلاثة أشهر مع مكاتب شؤون الحجاج في أكثر من 75 دولة، جرى خلالها بحث مختلف الأمور الخاصة بترتيبات حجاجهم وقدومهم للمملكة, مؤكداً أن خدمة الحجاج وإعمار الحرمين تحظى بأهمية قصوى من خادم الحرمين الشريفين.

وأفاد أن الجولات تهدف لرصد الاستعدادات المبكرة لموسم حج هذا العام، والعمل على تلافي بعض السلبيات وتكريس وتعزيز الإيجابيات من أجل تقديم خدمات مميزة لضيوف الرحمن، ولمناقشة برامج عمل الخطط التشغيلية لهذه المؤسسات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.