.
.
.
.

أصابع الكُتب !

فهد عافت

نشر في: آخر تحديث:


- القوانين توجَد حيث تتوفر الأسلحة القوية " من كتاب الأمير لمكيافلي "

- و يحدث أحياناً أن الأُميَّين يفهمون أكثر من المتعلّمين ، و خاصةً إذا كان المتعلمون غير جائعين !
" من رواية الأم لمكسيم غوركي "

- هذا العالم سيتخوزق عندما يسافر البشر في عربة الدرجة الأولى ، و الأدب في عربة الشحن !
" من رواية مئة عام من العزلة لماركيز "

- عندما تبرز حقائق جديدة ، نحن بحاجة إلى مراجعة مواقفنا و عاداتنا ، و في بعض الأحيان ، حين تبرز هذه الحقائق بسرعة فائقة ، تبقى ذهنياتنا متخلّفة عنها ، و نجد أنفسنا نكافح النيران بمواد قابلة للاشتعال !
" من كتاب الهويّات القاتلة لأمين معلوف "

- ليس أخطر من امرأة وحيدة !
" من رواية أولاد حارتنا لنجيب محفوظ "

- إن ما نبغي فعله يجب فعله عندما نبغي ، لأن " نبغي " هذه تتبدّل ، و يعتورها من النقص و التسويف بِقَدْر ما هنالك من أَلْسُن و أيْدٍ و صُدَف ، و عندها نرى أن " يجب " أشبه بزفرةٍ مُضْنِيَة !
" من مسرحية هاملت لوليم شكسبير "

- الذين يُسافرون بلا متاع ، هم أقلّ الناس رغبةً في العودة ، لا يتمسّكون بشيء ، و لا ينظرون خلفهم !
" من رواية أنا عشقت لمحمد المنسي قنديل "

- يبدأ المتملِّق بعد ذلك ، و بصورة تدريجية ، في التقرّب من ضحيّته، و يستخدم كل معرفته من أجل التأثير فيها إلى أن يتمكن منها و يسيطر عليها ، و عندها تتعوّد الضحيّة على لمساته !
" من كتاب كليوباترا لستايسي شيف "

- كل الإجابات واحدةٌ ، الكثيرةُ المتعدِّدة هي الأسئلة !
" من رواية عزازيل ليوسف زيدان "

- بدأنا أخيراً نُدرِك كم هو غير حديثٍ هذا العصر " الحديث " ، .. ، لقد انتهى الاتصال ، و ليس علينا سوى أن ننقل الجثَّة !
"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.