.
.
.
.

ألف طفل يومياً يزورون جناح رحلة كتاب بمعرض #جدة

نشر في: آخر تحديث:

تعرف "رحلة مع كتاب" هذه الفعالية والركن الأبرز للطفل الذي تشرف عليه مكتبة الملك عبدالعزيز الوطنية في معرض جدة الدولي للكتاب يومياً زيارة أكثر من ألف طفل، يتم خلالها نقلهم في عالم الكتب من الخيال إلى الرف.

ويحصل الأطفال الزائرون لهذا الركن على كتب تناسب أعمارهم، ويمكنهم الاشتراك أيضاً لضمان وصول نسخ جديدة من الكتب إليهم.

ويرى عدد من الزائرين أن مثل هذه المعارض مفيدة للطفل في سنواته الأولى، وهي الأفضل في غرس حب القراءة والاطلاع لديه.

ويقدم ركن رحلة مع كتاب يومياً نحو 6 مسرحيات للأطفال، و6 أفلام مأخوذة من كتب معينة، يتم إهداؤها للأطفال عند نهاية العرض.

وصرّح الشاعر عبدالله ثابت في مداخلة خاصة له مع قناة "العربية" قائلا: "أعتقد أن الإقبال على المعرض ينطلق من كونه فعالية لا تحدث سوى مرة واحدة بالسنة في مدينة جدة".

وأضاف أن القوة الشرائية لدى السعوديين في معارض الكتاب هي الأعلى على مستوى الوطن العربي بأكمله، بحسب ما أعلنه ناشرون من بلدان أخرى.

وتابع أن هذه الحفاوة التي تواجدت في المعرض كانت مفاجأة، ويعود الأمر للتنظيمات المدرسية التي تقوم بها المدارس كالزيارات الصباحية التي اتجهت للمعرض، حيث إنها كانت خطوة رائعة ولافتة وجميلة منهم، لأن الطفل في النهاية هو القارئ الأهم.

ونوّه ثابت إلى نوعية النسيج الاجتماعي في مدينة جدة والخليط المتواجد فيها وهو علامة جيدة نأمل أن يكون لها دورها في المستقبل.

وقال عن عبارة "نعم يرضينا" التي كانت حديث الشارع السعودي أثناء المعرض قائلا: "أعتقد أنها واحدة من أعظم العبارات التي سمعتها في السنوات الأخيرة، في ظل الصراع ومحاولات الاستحواذ من قبل حركات التطرف والغلو على المجتمعات الطبيعية.

وأضاف، هذه العبارة تعني أن المجتمع سئم من الآراء التي لا تمثله، ذلك المجتمع الذي يغلب عليه رغبته أن يعيش حياة طبيعية كما كل الشعوب والبلدان من حولنا وهي عبارة عظيمة تستحق هذا الاحتفاء.