.
.
.
.

صحافيو السعودية يودعون #عمر_المضواحي

نشر في: آخر تحديث:

توفي الكاتب والصحافي السعودي عمر المضواحي، ليل أمس، إثر نوبة قلبية مفاجئة.

وعمل المضواحي في العديد من المجلات والصحف، كمجلتي "اقرأ" و"المجلة"، وصحيفة المسلمون، إضافة إلى عمله مديرا لمكتب صحيفة "الشرق الأوسط" في جدة، ثم مساعدا لرئيس تحرير صحيفة "الوطن"، وأخيرا عمل في صحيفة "مكة".

جثمان المضواحي ووري ثرى مكة المكرمة بعد ظهر الأحد في قبر المعلاة.