.
.
.
.

وزارة التعليم: تصحيح الاختبارات المركزية من قبل المدارس

ومادة واحدة لطلاب المتوسطة

نشر في: آخر تحديث:

قال خالد الخلف، مساعد مدير عام الاختبارات والقبول في وزارة التعليم لـ"العربية.نت": إن مشروع الإطار العام لتجويد الاختبارات المدرسية، والذي يتضمن تطبيق أسئلة مركزية لطلاب المرحلة المتوسطة سيبدأ تطبيقه بدءاً من الفصل الدراسي الثاني للعام الحالي في مادة دراسية واحدة.

وأضاف أن الإدارة التعليمية ستختار مادة واحدة لكل مرحلة من المراحل المتوسطة، وتختلف من حيث المادة المقررة، وأضاف: "فما يتعلق بتصحيح الإجابات فسيكون من قبل المدرسة وليس عن طريق الوزارة".

وأفاد الخلفان "الهدف من ذلك يكمن في تجويد العملية التعلمية داخل الفصول الدراسية، والتأكد من إكمال معلم المادة شرح المنهج كاملا، وقال: "المعلم لا يعلم إذا كانت مادته التي سيتم اختيارها أم لا مما سيساعد ذلك على ضبط الأداء التعليمي والقضاء على ما يعرف بالملخصات المنهجية وحذف الدروس من قبل المعلم".

وأوضح مدير عام الاختبارات والقبول في وزارة التعليم أنه في حال نجاح التجربة بعد تقييمها في نهاية الفصل الدراسي سيتم زيادة عدد المواد أو الانتقال إلى المرحلة الثانوية.

وكان قد وجَّه وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، مديري التعليم في المناطق والمحافظات السعودية إلى تطبيق اختبارات "الأسئلة المركزية" في المرحلة المتوسطة في جميع مدارس البنين والبنات وطلاب الانتظام والانتساب الليلي، ابتداءً من بداية الفصل الدراسي الثاني من العام الحالي.

وبحسب ما أوضحه بيان وزارة التعليم، فإن الاختبارات التي تطبق في إطار التجويد ستكون أسئلة مركزية من إدارات التعليم في المناطق والمحافظات السعودية، وتهدف إلى إيقاف وإلغاء أي اجتهادات تمارس ومعالجتها، كالملخصات الدراسية أو الاقتصار على وحدات دراسية في المناهج التي يستخدمها بعض المعلمين في التدريس من دون بقية الوحدات المنهجية الأخرى.

وأشار التعميم إلى تطبيق هذه الاختبارات في جميع مدارس السعودية للمرحلة المتوسطة (بنين وبنات)، باستثناء إدارات التعليم في الحد الجنوبي من تطبيق القرار، وبين التعميم أن مهام الأسئلة المركزية تشتمل على خمس مهام كاملة، تتلخص في أن تقوم كل إدارة تعليمية من خلال لجنة مكونة من ثلاثة معلمين مميزين وعدد من المشرفين التربويين لإعداد أسئلة مركزية، في مادة دراسية واحدة على أن يكون المكلفون متخصصين في المادة المستهدفة، وفق الضوابط التي تشتمل على أن تكون مادة واحدة فقط من أي تخصص، وتكون موحدة للبنين والبنات، مع التشديد على عدم الإعلان عنها.

ويطبق الاختبار في المادة المحددة للصفوف المستهدفة للمرحلة المتوسطة في كل إدارات التعليم وليس على بعضها، وتزود المدارس بالأسئلة في الأسبوع الذي يسبق اختبارات الدور الأول، كما يطبق على مرحلتين، هما: المرحلة الأولى يكون التطبيق على المرحلة المتوسطة فقط بكل صفوفها الصف الأول والثاني والثالث، شاملاً طلاب الانتظام وطلاب الانتساب الليلي، فيما تكون المرحلة الثانية على التطبيق إضافة إلى صفوف مراحل أخرى بعد دراسة نتائج المرحلة الأولى وتحليلها.