.
.
.
.

القوات السعودية تتذكر شهداءها في مهرجان الجنادرية 30

نشر في: آخر تحديث:

أشبع معرض القوات المسلحة السعودية المشارك في المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية 30، فضول الزوار الذين حرصوا على الاضطلاع عن قرب على ما قدمه المعرض من آليات ومدرعات ومعدات وأسلحة ومجسمات لأنواع الطائرات الحربية.

واستمع زوار المعرض إلى شرح مفصل من أفراد منتسبي القوات المسلحة عن آلية عمل تلك المعروضات، كما أتاحوا الفرصة للجمهور بالصعود إلى الطائرات الحربية المعروضة أمام بوابة المعرض، والجلوس على مقاعدها وأخذ صور "سيلفي" بداخلها، ما لقي اهتمام الشباب والأطفال.

وفي لفتة إنسانية وتذكارية، أفرد المعرض جناحاً خاصاً لصور شهداء القوات السعودية في جميع المعارك التي خاضتها السعودية، ابتداء منذ حرب عام 1967 وحتى عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل.

المشرف العام على معرض القوات المسلحة في مهرجان الجنادرية 30، المقدم الركن أحمد المري، ذكر لـ"العربية.نت" أن الجمهور الزائر يتطلع لرؤية ما هو متوفر وما تملكه القوات المسلحة، والذي بدوره يجعل المواطن على وعي ودراية بحجم وقوة الجيش السعودي، من خلال ثمانية أجنحة ضمها المعرض.

وأكد المري أنه وبتوجيه من الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، سيكون معرض القوات المسلحة السعودية في العام القادم بحلة جديدة، من خلال إمكانيات عالية وتنظيم جديد يرضي الجمهور ومن يعمل فيه من داخل القوات المسلحة.