.
.
.
.

مطار جدة وتصنيفه السيئ!

خالد السليمان

نشر في: آخر تحديث:

قلل المتحدث الرسمي باسم هيئة الطيران المدني عبدالله الخريف من أهمية تصنيف مطار الملك عبدالعزيز ضمن أسوأ ١٠ مطارات في العالم مشككا في احترافية مصدر التصنيف، حيث وصفه بأنه مدونة شخصية للحديث عن تجربة النوم في المطارات وتحول إلى موقع للتقييم العام!

والحقيقية أن مطار الملك عبدالعزيز لا يمكن أن يكون أسوأ من مطارات في كثير من دول العالم الثالث، لكنه لا يحتاج إلى أي خبير في التصنيف ليكتشف أنه من المطارات السيئة التي تسبب إزعاجا للمسافرين، فالمطار عنوان لكتاب السلبيات، ويمكن لأي مسافر مغادر أو واصل عبر المطار أن يقرأ صفحات هذا الكتاب بكل اللغات واللهجات، وحتى لغة الإشارة!

عبدالله الخريف أشار إلى أن الفترة المقبلة ستشهد زيارات للمطارات الدولية السعودية من قبل شركات متخصصة في تقييم المطارات وشركات الطيران مثل سكاي تراكس، ورغم ثقتي من أن هؤلاء المقيمين سيرصدون التطور والتحديث الذي شهدته بعض مطاراتنا الدولية والإقليمية في السنوات الأخيرة، إلا أنه إذا كان هناك من نصيحة أوجهها للأعزاء في الطيران المدني فهي أن يعصبوا أعين مبعوثي هذه الشركات عند وصولهم إلى مطار جدة!

بعبارة أكثر صراحة، لا أحد يمكنه الدفاع عن سوء حال هذا المطار، والعزاء الوحيد هو أننا نترقب افتتاح المطار الجديد الذي سيمسح كل أحزان المطار القديم!

* نقلا عن "عكاظ"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.