.
.
.
.

صور تكشف ماذا حل بالمبتعث السعودي المصاب في أميركا

نشر في: آخر تحديث:

أوضح الدكتور، زيد الفضيل، والد المبتعث محمد، الذي تعرض لهجوم بولاية كنتاكي الأميركية، أن ابنه وصل إلى السعودية بعد أن عجز عن استخراج فيزا له للسفر إلى الولايات المتحدة لتلقي العلاج. وذكر أنه قام بمراجعة المستشفى العسكري بجدة.

وأشار الفضيل إلى أن ابنه "محمد"، جاء من أميركا حاملاً جرحه معه، حيث تم إزالة الخيوط الطبية من الجرح، ليتبين وجود كسر كبير بالجمجمة من أول الرأس إلى آخره، وتم تثبيته بكلبسات من الداخل ستبقى معه طوال حياته.

وذكر الفضيل أن ابنه متألم لتركه دراسته بأميركا، والعودة لمتابعة حالته الصحية، مشيراً إلى أنه سيعود لإكمال دراسته مع تغيير الولاية ونقله إلى ولاية من ولايات الغرب الأميركي التي فيها خليط سكاني وثقافات مختلفة، عكس كنتاكي.

ونصح الفضيل، الملحقية الثقافية، بتوجيه الطلاب السعوديين إلى ولايات غير عنصرية، والدراسة في ولايات ذات مزيج سكاني متنوع.