.
.
.
.

تطلع سعودي لنتائج زيارة ولي ولي العهد للولايات المتحدة

نشر في: آخر تحديث:

أعرب مجلس الوزراء السعودي برئاسة #الأمير_محمد_بن_نايف نائب خادم الحرمين الشريفين، اليوم الاثنين، عن تطلعه لنتائج زيارة العمل التي سيبدأها يوم الخميس القادم #الأمير_محمد_بن_سلمان #ولي_ولي_العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي إلى الولايات المتحدة، والتي سيلتقي خلالها الرئيس دونالد #ترمب وعدداً من المسؤولين.

ونوّه #مجلس_الوزراء_السعودي بعمق العلاقات الثنائية بين #السعودية و #الولايات_المتحدة وحرصهما على تعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين.

عربياً، شدد المجلس على القرارات الصادرة في ختام أعمال الدورة الـ 147 لمجلس وزراء الخارجية العرب التي اختتمت بالقاهرة، والتي تؤكد الالتزام الكامل والتمسك بـ #مبادرة_السلام_العربية دون تغيير، وضرورة تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف.

محلياً، أكد المجلس أن "تتويج مجموعة من الموقوفين في قضايا أمنية بشهادة البكالوريوس في عدد من التخصصات العلمية، وتوجيه نائب خادم الحرمين الشريفين بإتاحة الفرصة أمامهم لإكمال درجة الماجستير والدبلوم عن بعد، يجسد الدور الإصلاحي والتعليمي للموقوفين في المملكة، واحترام كرامة الإنسان بتمكينه من العلم والمعرفة، إلى جانب جهود #السعودية في مكافحة الفكر المتطرف ومحاربة الإرهاب".

إلى ذلك، قرر مجلس الوزراء الموافقة على الاتفاقية الأمنية بين #حكومة_السعودية ومجلس الوزراء بجمهورية البوسنة والهرسك.

ووافق مجلس الوزراء على تفويض وزير الخارجية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب الأميركي حيال مشروع اتفاقية بين #الحكومة_السعودية و #الإدارة_الأميركية في شأن الامتيازات والحصانات القنصلية، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية اللازمة.

كما وافق مجلس الوزراء على تفويض وزير الخارجية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب البريطاني والجانب الكوري في شأن مشروعي مذكرتي تفاهم بين حكومة السعودية وحكومتي كل من المملكة المتحدة لـ #بريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية، وجمهورية #كوريا في شأن تنظيم إجراءات منح مواطني السعودية ومواطني كل من المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية، وجمهورية كوريا تأشيرة الدخول، والتوقيع عليهما، ومن ثم رفع النسختين النهائيتين الموقعتين لاستكمال الإجراءات.