.
.
.
.

تفاصيل استشهاد رجل أمن واختطاف آخر في سيهات

نشر في: آخر تحديث:

بعد منتصف ليلة الجمعة، اقتحم مسلحون بأقنعة سوداء #استراحة خاصة ما بين #سيهات و #الجش في #القطيف شرق #السعودية ، وقاموا بإطلاق النار#هاشم_الزهراني ، وقتل #عبدالله_الدلبحي بعد إصابته.

المتحدث باسم شرطة #المنطقة_الشرقية، العقيد زياد #الرقيطي ، أوضح لـ"العربية.نت" أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة ما إذا كانت الجريمة إرهابية أو جنائية.

يذكر أن هاشم #الزهراني الذي يعمل في سلك المرور كان قد أصيب قبل عامين بطلقة نارية في #الدلبحي ، محمد الشهري، لـ"العربية.نت"، موضحاً أن القتيل كان يعمل في #مسجد_الفرقان بالدمام، بعد أن عُثر عليه مقتولاً في سيارة أمام استراحة خاصة #الشرقية صرحت أنه عند الساعة 5:15 من صباح الجمعة، باشرت دوريات #الأمن ومركز #الشرطة في سيهات بلاغاً عن تعرض مواطنين لاعتداء من خمسة أشخاص مقنعين بأسلحة رشاشة، وذلك أثناء تواجدهم باستراحة خاصة عائدة لأحدهم داخل المزارع بسيهات، حيث تم اختطاف أحدهم تحت تهديد السلاح، وقد اتضح عند وصول رجال الأمن للموقع وجود مركبة المختطف متوقفة في وضع التشغيل بالقرب من بوابة الاستراحة وبداخلها شخص آخر متوفى نتيجة تعرضه لإطلاق نار.