.
.
.
.

التحالف: إخلاء طيارين عقب سقوط طائرتهما في اليمن

نشر في: آخر تحديث:

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، أن خللا فنيا تسبب في سقوط إحدى طائراته، الأحد، في منطقة عمليات ضد ميليشيات الحوثيين، مشيرا إلى تنفيذ عملية خاصة تم خلالها إنقاذ الطيارين ونقلهما إلى المملكة.

وقال المتحدث باسم التحالف، العقيد ركن طيار، تركي المالكي، إن "طائرة تعرضت لخلل فني عند الساعة 15,40 (بتوقيت السعودية) وسقطت في منطقة عمليات" في اليمن لم يحددها.

وأضاف: "لم يتعرض الطياران لأي أذى"، من دون أن يذكر جنسيتيهما، مضيفا "تم تنفيذ عملية خاصة مشتركة وإخلائهما بكل كفاءة واحترافية".

وتابع أن "الطيارين تمت إعادتهما إلى المملكة وهما بصحة عافية، وسيعودان قريبا لتنفيذ مهامهما".

وأصدر التحالف في وقت لاحق بيانا نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أعلن فيه أن الطائرة التي سقطت سعودية، وأن عملية الإنقاذ تمت بمشاركة قوات برية.

ويقود التحالف العربي منذ مارس/آذار 2015 عمليات ضد الميليشيات #الحوثية لمساعدة الحكومة الشرعية على بسط سيادتها على البلاد.

والجمعة الماضية، اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخاً باليستياً فوق نجران أطلقته ميليشيات الحوثي من داخل الأراضي اليمنية، دون إحداث أي خسائر بالأرواح.

وصرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، المالكي، أنه وفي تمام الساعة السابعة و56 دقيقة من صباح الجمعة، رصدت قوات الدفاع الجوي للتحالف عملية إطلاق صاروخ باليستي من داخل الأراضي اليمنية باتجاه أراضي المملكة.

وأفاد العقيد المالكي أن الصاروخ كان باتجاه نجران وتم إطلاقه بطريقة مُتعمدة ومقصودة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان، حيث تم اعتراضه وتدميره ولله الحمد، من قبل سرايا "الباتريوت" في سماء نجران، وقد أدى اعتراض الصاروخ لتناثر الشظايا التي أحدثت أضراراً بسيطة في الممتلكات الخاصة لأحد المواطنين.