.
.
.
.

قتل لاعب كرة طعنا ورميه في أحد المصارف المائية بالأحساء

نشر في: آخر تحديث:

كشفت الجهات الأمنية بمحافظة #الأحساء، غموض اختفاء لاعب نادي الشروق أحد أندية دوري المحافظة، لدرجة الشباب، قاسم حبيب الشريط.

وتبين أن شاباً (19سنة)، كان على خلاف مع اللاعب الشريط (18سنة)، وقام بقتله طعناً بالسكين، وتخلص من جثته بإلقائها في أحد المصارف المائية في منطقة زراعية بإحدى قرى المحافظة.

بلاغ بالاختفاء وشاب متورط

وقد اعترف المتهم بجريمته، وأرشد عن مكان #الجثة، وعثر عليها رجال الأمن.

وكان والد اللاعب وهو أربعيني، قد أبلغ في وقت سابق عن اختفاء ابنه قاسم حبيب الشريط.

ووفقاً لبيان المتحدث الرسمي باسم شرطة #المنطقة_الشرقية، النقيب محمد بن فهد الدريهم، فقد باشر المختصون في الشرطة إجراءات البحث والتحري عن الشاب المختفي في حينه، وتم القبض على شاب (19 سنة)، بعد توصل الشرطة إلى معلومات دقيقة تشير لتورطه في اختفاء اللاعب.

خلافات مع اللاعب وقتله بالسكين

وأضاف البيان، أنه وبعد الاستجوابات الأولية معه، اعترف بإقدامه على قتل الشاب طعناً بالسكين، ورمي جثمانه بأحد المصارف المائية، وذلك إثر خلاف سابق مع المجني عليه، وأرشد لمكان الجثة حيث تم العثور عليها.

من جهته، نعى رئيس نادي الشروق، إبراهيم الدبل، لاعب الكرة المقتول، قائلًا: "لا أدري ماذا أقول، قبل قليل تلقيت هذا الخبر المفجع الذي أحزنني كثيراً، وباسمي واسم جميع منسوبي نادي الشروق نعزي أنفسنا وأسرة الفقيد".