.
.
.
.

مدينة سعودية تستخدم ركوب الخيل لعلاج العمود الفقري

نشر في: آخر تحديث:

تقدم #مدينة_الأمير_سلطان_بن_عبدالعزيز للخدمات الإنسانية برنامج طبي لعلاج أمراض الشلل وغيرها من الإعاقات الجسدية باستخدام وسيلة علاجية طبيعية تقوم على امتطاء الخيول، إذ تساعد هذه الطريقة على تطوير توازن الجسم وتنشيط بعض العضلات المهمة كعضلات الظهر والأرجل.

البرنامج الطبي الذي تقدمه المدينة منذ العام 2005، يعتبر الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

ويشرفُ على البرنامج أخصائيو علاج طبيعي ووظيفي وعلاج النطق والتخاطب معتمدين من الجمعيتين الأميركية والتشيكية للعلاج بالخيل.

وعلاج #ركوب_الخيل التأهيلي يستفيد منه الراغبون في تقوية 3 مناطق في الجذع الرئيس لجسم الإنسان، حيث يبدأ الجهاز العصبي بالاستجابة للتنشيط الحاصل لحركة الفقـرة العلوية، ما يسرع حركة السائل من العمود الفقري إلى الدماغ، وتجاوب أسرع للجهاز العصبي والهرموني، أما أكثر الحالات التي سجلت استجابتها للعلاج بركوب الخيل فهي حالات التوحد.

وسيلة العلاج بركوب الخيل تعتمد في المقام الأول على التوافق الحركي بين حركة الحصان وراكبه، إذ يفهم الطفل أو الراكب الحركة الطبيعية للجسم السليم عبر تموجات الخيل الناتجة عن تحركه للأمام والخلف أثناء سيره.