.
.
.
.

تعرف على الملحن الذي قدم أعمالاً موسيقية بصوته عن الحج

نشر في: آخر تحديث:

عمدت عدد من الإذاعات العربية، هذه الأيام، إلى بث أغانٍ لأشهر المطربين العرب، والتي تطرقت أعمالهم الغنائية إلى مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وتناولت روحانية الحج ومناسكه، في مواكبة للمناسبة العظيمة.

وبعد البحث في الأرشيف الفني السعودي، كان النصيب الأكبر للملحن والموسيقار، سراج عمر، الذي قدم 6 أعمال موسيقية بصوته عن الحج، وكل أغنية تتناول موضوعاً مختلفاً يعبر عن المناسبة الدينية، بأسلوب وشكل متجددين، وهي: "يا حاج بيت الله"،"من كل فج عميق"، "جينا لك يارب البيت"، "جاؤوا عبادك إلهي"، "مسيرة خير" و"أهلاً بوفد الخير".

وبعض هذه الأعمال قدمها فنانون بأصواتهم، إلا أن حضور "سراج الأغنية السعودية"، الذي رحل في شباط/فبراير الماضي، كان مختلفاً، حيث أكد إصراره على توثيق هذه الأعمال بصوته النابع من استشعاره للروحانية التي كان يعيشها في مثل هذه الأيام من كل عام.

ولعل تأثير المكان كان واضحاً في مسيرة الملحن الذي ولد في حارة "الشامية" بجدة، وكان يرى وفود الحجاج وهم يصلون عبر منافذها لأداء مناسكهم وقد توشحوا البياض، وملؤوا الأرجاء بتلبياتهم في الطريق إلى مكة.

ويعتبر سراج، الذي طور لحن السلام الملكي السعودي وحاز على ميدالية الاستحقاق، وقدم روائع للأغنية العربية منها "مقادير" و"أغراب" بصوت رفيقه الفنان طلال مداح، مدرسة موسيقية متكاملة، وأحد أكثر الفنانين الذين يهتمون بالتفاصيل وتغلبه مشاعره الجياشة في التعامل مع المناسبات الدينية والوطنية.

ولعل أغنية "بلادي منار الهدى"، التي قدمها بصوته وظلت علامة مضيئة في تاريخ الأغنية الوطنية السعودية منذ عقود، تعطي انطباعاً مهماً عن كاريزما وعبقرية سراج.