ابنا خاشقجي وبيان النائب العام ينهيان تسييس قضية جمال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قبل أيام، خرج ابنا جمال خاشقجي على قناة سي إن إن الأميركية منهيين شائعاتٍ كثيرة حول مقتل والدهما، واليوم جاء بيان النائب السعودي العام واضعاً حداً لتسريبات تداولتها وسائل إعلام.

فقد رفض الابنان، صلاح وعبدالله جمال خاشقجي، محاولات بعض الجهات استغلال حادثة وفاة والدهما سياسياً، على الشبكة الأميركية الواسعة الانتشار.

وقال صلاح، الابن الأكبر لخاشقجي، "لا نتفق مع من يحاول المزايدة السياسية.. ثمة من يبني على تحليلات توجهنا بعيداً عن الحقيقة ويطالبون بمطالب لا نتفق معها"، كاشفاً أنه سيعود إلى عمله إلى السعودية قريباً، من أميركا.

أما بيان النائب العام السعودي، عبدالله المعجب، اليوم، فكان واضحاً من إعلان الحقائق كاملةً، كما كانت الرياض قد وعدت منذ بدء التحقيق.

في البيان السعودي، اليوم، كشف النائب العام أن مَنْ أمر بقتل خاشقجي هو قائد فريق التفاوض الذي ذهب لاستعادة خاشقجي، وأن جثة جمال تمت تجزئتها وسلمت لمتعهد محلي، فيما هناك تنسيق سعودي ـ تركي، فقد طلبت الرياض من أنقرة التسجيلات الصوتية والأخرى في محيط القنصلية.

كما حسم البيان السعودي أن قائد المهمة قام بالاتفاق مع مجموعة التفاوض ورئيسهم، الذين قرروا وباشروا القتل، والقيام بتقديم تقرير كاذب لنائب رئيس الاستخبارات العامة السابق، يتضمن الإفادة بخروج المواطن المجني عليه من مقر القنصلية بعد فشل عملية التفاوض أو إعادته بالقوة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.