.
.
.
.

هكذا ودع اللاعب البرازيلي إلتون السعودية

نشر في: آخر تحديث:

بكلمات مؤثرة ودع النجم البرازيلي، إلتون خوزيه، السعودية بعد 10 سنوات قضاها بين صفوف عدد من الأندية في مدن سعودية مختلفة.

وغرد اللاعب عبر حسابه في تويتر قائلاً: "‏مستحيل أنسى جمهوري والشعب السعودي عامة، ولا السنوات التي قضيتها معكم، ولا يمكن أن أصف شعوري عندما أرى رسائلكم لي وتعليقاتكم، شكراً لكم وأنا فخور حقاً بمحبة الجميع لي، سأشتاق لكم ولبلدي السعودية، وأتمنى أن أعود لكم قريبا".

وكانت أول محطة للاعب في السعودية مع نادي ⁧‫النصر‬⁩، بعدها انتقل إلى نادي الفتح ثم القادسية.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع تغريدته، حيث أجمعوا على أنه اللاعب الأجنبي الوحيد الذي اتفقوا على حبه، وذكروا أنه كان يحب السعودية ورسم النخلة والسيفين في ذراعه، وجعل ابنه يحفظ النشيد الوطني ويتفاخر به.