.
.
.
.

عنترة سوق عكاظ للعربية.نت: الناس تسألني عن عبلة

نشر في: آخر تحديث:

هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ منْ مُتَرَدَّمِ .. أم هَلْ عَرَفْتَ الدَّارَ بعدَ تَوَهُّمِ

هكذا ردد عنترة بن شداد العبسي حين تجوله في أروقة "سوق عكاظ" بالطائف، بملامحه السوداء وشعره الجعد، متباهياً بفروسيته وشجاعته، ملاوحاً بأشعاره الجاهلية ما بين سرد في الفخر والفروسية، وأخرى متغزلاً بمعشوقته "عبلة".

بهذه المشاهد، استطاع الفنان المسرحي عبدالله هوساوي، تجسيد شخصية عنترة بن شداد، ضمن فعاليات سوق عكاظ بنسخته الثالثة عشرة، والتي لاقت حضوراً لافتاً عبر منصات الإعلام ووسائل التواصل، وفي حساب هوساوي على "تويتر" ألقى قصيدة عنترة الشهيرة "حكّم سيوفك في رقاب العذل"، و لاقت إعجاب آلاف المتابعين الذين عبروا عن دهشتهم من روعة التجسيد والأداء المتميز.

"العربية.نت" التقت هوساوي في حديث متبادل، فذكر أنه من مواليد مكة المكرمة، وعاش لمدة 18 عاما في الطائف، وقال: "حصلت على البكالوريوس من جامعة الطائف تخصص التقنية الحيوية، وحالياً طالب ماجستير في جامعة الملك عبدالعزيز بقسم علم الوراثة".

وأبان أن دخوله مجال التمثيل كان من خلال "دورة تدريبية في إعداد الممثل" قدمتها جمعية الثقافة والفنون بالطائف عام 2009، فشارك في برنامج يوتيوبي اسمه "حار بارد" في نفس التاريخ، وبعدها ترك يوتيوب واتجه للمسرح، فشارك مع جامعة الطائف ومع الجمعية في العديد من المهرجانات المسرحية محلياً وعربياً، وكان نتاجها التتويج كأفضل ممثل في العديد من المشاركات.

وعن شخصية "عنترة" قال هوساوي: "هذه الشخصية هي أبرز ما قدمته، علماً بأنني قدمتها في مناسبات مختلفة، لكن هذه أفضل مرة، لأنها الشخصية الرئيسية في سوق عكاظ، وترشيحي للدور جاء من خلال المشرف على جادة عكاظ الدكتور مقبل المقبل، والمخرج السعودي سالم باحميش، اللذين سبق أن عملت معهما في فترات سابقة كممثل، ولكن ليس بشخصية عنترة، ولمعرفتهما بإمكانياتي وتوفر المواصفات المطلوبة في الدور من اللون، الصوت، الطول، التمثيل، الحفظ".

وأضاف: "بطبيعة الحال عندما يسند إليّ تجسيد أي شخصية، يجب أن أقرأ عنها كثيراً، وهذا ما حدث حين أبحرت في شخصية عنترة وحياته، ولذلك وأنا أجسد الدور متأثراً نوعاً ما بصفات الشخصية الحقيقية، فعنترة كان شجاعاً، عفيفاً، ولا يقبل الذل والمهانة، فارساً لا يهاب أحداً، لكن واجهت صعوبة عدم فهم بعض المفردات اللغوية في شعر عنترة، كونها جاهلية وقديمة، مما اعتمدت على القاموس العربي في معرفتها".

واستطرد قائلا: "هناك ردود أفعال جميلة وإيجابية، حتى سجل أحد مقاطع الفيديو مليون متابع في تويتر، ولا يخلو بعض النقد وتوجيه الكلام السلبي أحيانا، حينها أترفع عن الرد حتى لا يعتقد الجاهل بأنه وصل مبتغاه وهناك من يسأل عن عبلة".

وعن إجادته للغة العربية الفصحى ذكر هوساوي: "غالب المسرحيات التي شاركت فيها كانت باللغة العربية الفصحى، مما ساعدني كثيراً على إتقانها، ولكن في الأشعار والقصائد والمعلقات هناك مفردات تحتاج إلى شرح للجمهور حال استفسارهم".

وختم الحديث: "مشاركتي في سوق عكاظ أعطتني جماهيرية جيدة في وسائل التواصل الاجتماعي، وقد لاقى أدائي استحسان الجميع ولله الحمد، وأخطط مستقبلاً أن أطور أدائي مسرحياً والدخول لعالم السينما والتلفزيون".