.
.
.
.

شاهد.. زميل الفغم يجهش بالبكاء بعد مواراته الثرى

نشر في: آخر تحديث:

في موقف مؤثر وقع في مقبرة العدل بمكة المكرمة، لم يتمالك أحد زملاء اللواء عبدالعزيز الفغم العسكريين، دموعه بعد مواراة الأخير الثرى وأثناء تقديم العزاء لوالده بداح الفغم.

في التفاصيل، أسند زميل الفغم رأسه إلى ذراع والد الفغم، فيما حاول المتواجدون في المقبرة الشد من أزره.

وشيع آلاف المصلين، مساء الأحد، في مكة المكرمة، جثمان اللواء عبدالعزيز الفغم بعد صلاة العشاء لينقل لمثواه الأخير بمقبرة العدل وسط حضور كبير من زملائه في الحرس الملكي، وأقاربه، ومحبيه، وجموع المصلين في المسجد الحرام.

الفغم الذي أمضى فترة من حياته متنقلا بين الملك عبدالله، والملك سلمان حارسا شخصيا ظهر في مناسبات متعددة.

وكان آخر ظهور رسمي للفغم خلف الملك سلمان في استقبال رئيس الوزراء العراقي في 25 سبتمبر/أيلول الماضي قبل نحو 5 أيام.

إلى ذلك، يعد الفغم واحداً من أشهر الحراس الشخصيين في العالم والذي انتشرت له العديد من اللقطات والفيديوهات وهو يمارس دوره وعمله في متابعة كل صغيرة وكبيرة خلف خادم الحرمين الشريفين.