.
.
.
.

مكة المكرمة.. نقلة نوعية بالتطور العمراني وواجهة غربية

نشر في: آخر تحديث:

تتسارع وتيرة أعمال المشروعات التطويرية في مكة المكرمة ارتقاءً بمستوى البنية التطويرية، وبما يتناسب مع حجم الزيادة المضطردة لسكان مكة المكرمة وزوارها على مدار العام.

وتشهد المنطقة المحيطة بالحرم المكي الشريف - وهو حالها منذ عقود - عدة أعمال تطويرية أسهمت في الارتقاء بالأداء الخدمي بالنظر لمكانتها، واستمرارا لتلك الجهود صدرت التوجيهات العليا بتطوير طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، من حيث البنية التحتية وليكون واجهة غربية رئيسية للعاصمة المقدسة.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"، فقد جرى التخطيط لتطوير طريق الملك عبدالعزيز ليسهم في التطوير العمراني والحضري لمكة المكرمة وفق مفهوم شمولي حديث، يستند على أسس تكاملية مترابطة، اشتملت على الجوانب البيئية والعمرانية، خاصة عند تنفيذ البنية التحتية الخدمية لشبكة الاتصالات والكهرباء والصرف الصحي والمواقف المتعددة، كأوّل مشروعٍ يقوم بتنفيذ هذه الخطوة غير المسبوقة.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة أم القرى للتنمية والإعمار المالك والمطور الرئيس للمشروع يأسر أبو عتيق، أن المشروع يهدف بصورة أساسية إلى تحسين جودة الحياة بمكة المكرمة وزوارها الكرام، لافتاً إلى أن المشروع تطلب إعداد خطة متكاملة لرفع مستوى التطوير العمراني بحيث يصبح المشروع نموذجاً مثالياً وأخذ في الاعتبار ضرورة أن تتماشى هذه الخطة مع حجم المشروع الذي يعد من أبرز المشاريع التنموية والتطويرية الحيوية في المنطقة، ويتماشى مع رؤية المملكة 2030، بجعل مكة المكرمة واجهة حضارية عالمية.

وأبان أنه روعي في المشروع الجوانب الفنية اللازمة عند إعداد المخططات العمرانية للمشروع، ومراجعتها وتحليلها بالتعاون مع الجهات المختصة كما جرى العمل على دمج العمارة والاقتصاد لخدمة الجوانب الدينية والاجتماعية والبيئية، موضحاً أن الشركة انتهجت أسلوب معالجة جذرياً للعقارات الواقعة ضمن ستة أحياء عشوائية، تسهم في تعزيز جودة الحياة لأهل مكة المكرمة وزوارها.

وبين أن المشروع يتضمن مساراً بطول 3,650 م في امتداد طبيعي لساحات الحرم المكي الشريف، ومساحات خضراء، والعديد من المرافق الثقافية والاجتماعية المتكاملة، بالإضافة إلى مجمّعَين تجارييّن وفنادق عالمية من فئات خمسة وأربعة وثلاثة نجوم، كما يتضمن شققاً فندقية.

كما يشتمل المشروع بعد اكتماله على 33,300 موقف للسيارات، بالإضافة إلى مسار النقل الترددي متضمنا 11 محطة للتوقف لتسهيل الحركة نحو الحرم المكي الشريف، إلى جانب محطتين لحافلات مكة المكرمة.

يذكر أن مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة يقع على مساحة 1.25 مليون متر مربع، ويبلغ إجمالي المسطحات البنائية 6.34 مليون متر مربع، منها 3.8 مليون متر مربع تم تخصيصها للوحدات الفندقية والشقق المفروشة، فيما خصصت مساحة 2.1 مليون متر مربع للوحدات السكنية. وتبلغ مساحات المربع التجاري 317,87 ألف متر مربع، فيما تبلغ مساحات العيادات 27,29 ألف متر مربع.