.
.
.
.

بنكهة عالمية جازان تطلق أضخم كرنفال شتوي

نشر في: آخر تحديث:

شهدت منطقة جازان جنوب غربي السعودية، مساء أمس الجمعة، أضخم كرنفال شتوي برعاية أمير منطقة جازان الأمير، محمد بن ناصر، وبحضور نائبه الأمير محمد بن عبدالعزيز، وذلك بمركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز الحضاري بمدينة جازان.

وشهد الكرنفال عروضاً للعزف بالكمان والبيانو والقيثارة، وحواراً عن الرؤية الوطنية وتعزيزها لمسيرة التنمية والبناء والتطور في الوطن الغالي، إلى جانب مشاركات لضيوف المهرجان من جنسيات مختلفة تحدثوا خلالها عن السياحة السعودية، والتي عاشوا خلالها في أمن وأمان معجبين بكرم الضيافة السعودي.

وأعلن سمو أمير منطقة جازان تدشين مهرجان جازان الشتوي الـ12، وزينت الألعاب النارية سماء الحفل وانطلقت مسيرة الكرنفال، من خلال موسيقى الكرنفال الخاصة والعربات المجهزة خصيصاً للاحتفال والتي صحبتها عروض راقصة وكرنفالية من عارضي الدول المشاركة .
وانطلقت المسيرة الكرنفالية لمحافظات منطقة جازان الـ16 والتي ابتهجت فرحاً بمشاركتها في الكرنفال الشتوي، معبرة عن نموها وتطورها.

إثر ذلك شاهد سمو أمير منطقة جازان فيلماً عن تاريخ كرنفال جازان الذي واكب انطلاقة مهرجان جازان الشتوي الأول منذ عام 1429هـ ، ومراحل تطور الكرنفال الذي قدم خلال السنوات الماضية عرضاً لحياة جازان القديمة، وصولًا للعام الحالي الذي يشهد مشاركة عارضين من 18 دولة على مستوى العالم من لبنان وسوريا والجزائر والمغرب والبرتغال والسويد والفلبين وأميركا وأوكرانيا وباكستان وروسيا والصين وإسبانيا وكولومبيا وإندونيسيا واليمن وفرنسا ومصر.

واشتمل الاحتفاء على أوبريت بعنوان "نهواك يا أرض الجنوب" من كلمات وألحان محمد إبراهيم مفتاح وأداء الفنانة رحاب والفنان محمود كارم، والذي اشتمل على لوحات فنية وطنية ولوحات من تراث وثقافة محافظات جازان، فيما ابتهج الحضور بالألعاب النارية المصاحبة لختام الأوبريت.

وأعرب الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز في ختام الحفل عن سعادته بتدشين فعاليات مهرجان جازان الشتوي، والتطور الذي شهده كرنفال جازان في عامه الحالي، مؤكداً سموه أن الكرنفال يعد الانطلاقة الحقيقية للمهرجان الذي سينفذ بمختلف محافظات المنطقة والمراكز التابعة لها على مدى 12 يوماً، وأهمية المهرجان في التعريف بما تزخر به المنطقة من مقومات سياحية واستثمارية واقتصادية وتراثية وأدبية وفنية.