.
.
.
.

غياب الصيانة عن مشروع نفق السلام بجدة يتسبب بكارثة

نشر في: آخر تحديث:

فتحت الجهات الرقابية تحقيقاً حول غياب فريق الصيانة عن مشروع نفق السلام بمحافظة جدة -غرب السعودية-، وذلك بعد توجيه أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل بتشكيل لجنة لمعرفة أسباب تكرار تجمعات المياه في النفق، والتي تسببت في إعاقة حركة السير في المسار الجنوبي للنفق اليوم.

وبعد وقوف أمين جدة صالح التركي، صباح اليوم الاثنين على الموقع، فقد وجه بسرعة معالجة تجمعات المياه في نفق السلام، واتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان عدم تكرارها.

وأصدرت أمانة محافظة جدة بياناً أوضحت فيه أن تجمعات المياه نتجت عن ارتفاع منسوب المياه داخل خزان التجميع في نفق السلام وليس نفق الأندلس.

وذكرت الأمانة في بيانها، أن هذه المياه ناتجة عن أعمال التجفيف في مشروع شبكة تصريف مياه الأمطار الجاري تنفيذها في المواقع المحيطة بالنفق، والتي يتم ضخها على شبكة التصريف بالنفق.

وأضافت الأمانة في بيانها: "حصل التجمع نتيجة لعطل في نظام التشغيل الأوتوماتيكي لمضخات المياه في النفق إلى البحر، وتمت معالجة الأسباب وتكليف فريق صيانة بالتواجد على مدار الساعة بالتنسيق مع الجهات الأمنية لحين الانتهاء من أعمال التنفيذ للمشروع بالموقع.

أمام ذلك، أرجعت مصادر خلال حديثها لـ"العربية نت"، أسباب تعطل نظام التشغيل الأوتوماتيكي لمضخات المياه، إلى عدم تواجد فريق الصيانة في موقع المشروع.

وأضافت المصادر: "تم فتح تحقيق رسمي لمعرفة سبب غياب الفريق، وسيتم الإعلان عن النتائج بعد الانتهاء من تحقيق الجهات الرقابية وإمارة منطقة مكة المكرمة".