.
.
.
.

الحميدي: شخصية مشبب في "مخرج 7" لا تسيء لأهل الجنوب

نشر في: آخر تحديث:

أوضح الفنان علي الحميدي الذي يقدم دور "مشبب" في مسلسل "مخرج 7"، أن الشخصية لا تختلف كثيراً عن شخصية ظافر التي قدمها خلال رمضان العام الماضي في مسلسل "هايبر لوب"، إلا أن مشبب هذا العام وبحكم جواره وقربه من عائلة دوخي يتعرض لمواقف عدة خصوصاً مع "جبر" صاحب الشخصية الاستغلالية والوصولية، مما يخلق مواقف بين الاثنين يتعرض فيها مشبب للمتاعب بسبب حسن نيته مع جبر.

وأضاف في حديثه إلى "العربية.نت"، أنه ضد التقيد بشخصية واحدة ونمط واحد ودور واحد، فقال: "من المؤكد أن شخصية مشبب لها ظروفها ووجودها في القصة، ولكن في حال قُدم له عرض لتقديم أدوار أخرى فهو يتطلع لذلك ومستعد".

هذا الفرق بين شخصية التمثيل والواقع

وحول ملازمة الشخصية بالتمثيل لشخصيته الحقيقية قال الحميدي: "أود أن أقول أمرا مهما، فعلي الحميدي هو علي ومشبب، فالشخصية الدرامية لا تمت لواقعي بأي صلة، ولم أقدمها لأنني من أهل الجنوب، فقد قدمت شخصيات وأدوارا أخرى بعدة لهجات، الأمر الآخر الشخصية لا تمثل منطقة ولا فئة من المجتمع، فمن غير المنطق والعقل أن تحكم على مجتمع من خلال شخصية افتراضية، فمثلاً أستاذي الكبير راشد يقوم بدور "جبر" النصاب ويتحدث اللهجة النجدية، فهل يُعقل أنه يمثل أهل نجد؟ كذلك من يمثل دور القاتل ويتحدث بأي لهجة فهل معنى ذلك أنهم قتلة؟! الموضوع لا يعدو كونه عملا كوميديا تطلب وجود هذه الشخصية".

واستطرد: "أنا أعتب على من يقول إن مشبب يسيء للجنوب، فهذا كلام لا أقبله على أهلي ولا على نفسي في كل مناطق المملكة وليس الجنوب فقط، وأتمنى أن نصل إلى درجة جيدة من التعاطي مع الفنون، فحتى شخصية "مشبب" الإنسان الكريم وراعي الفزعات، عندما يتعرض للمتاعب ليس بالضرورة أنه ساذج أو غبي، فهي شخصية طيبة أمام شخصية انتهازية مثل "جبر" في سياق كوميدي جميل، ثم إن العمل لم ينتهِ بعد، ومن الصعوبة الحكم عليه وعلى شخصياته.

وعن انفصاله عن زميله أسعد الزهراني قال: "لا أسميه انفصالا، فأخي أسعد لم يبتعد عن الساحة، ومن المؤكد أنه سيتواجد، وسيجمعنا عمل يعيد ذكريات عيضة وظافر، وأبداً لم أسمع عن أي ترتيب من هذا القبيل".


يومياتي في الحجر المنزلي

وعن يومياته بالحجر المنزلي قال: لأنني أقيم في دبي وحيداً، لا شيء أمامي سوى المطبخ والتلفاز ومكالمة الأهل والأصدقاء بالفيديو، إلى أن أعود للوطن إن شاء الله.

وبين أن زملاءه عادوا للرياض، وهو ما زال ينتظر رحلة تأخذه إلى جدة، فقد قضينا أجمل أيامنا في تصوير "مخرج 7"، وأقول لكل محب أشكر ثناءكم وأتقبل أي نقد فني، وأعدكم بأن تشاهدوا ما يسركم في المستقبل إن شاء الله، وأوصيكم بالحفاظ على صحتكم والالتزام بتعليمات الصحة، والله يبعد عن الجميع شر هذا الوباء.