.
.
.
.

مركز الملك سلمان يدعم الأونروا لمواجهة كورونا في غزة

نشر في: آخر تحديث:

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اتفاقية مع وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) لتأمين الإمدادات والمعدات الطبية للوكالة لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في قطاع غزة بدولة فلسطين.

ووقع الاتفاقية المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة ومن جانب المنظمة المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني في الاجتماع الافتراضي المنعقد بينهما اليوم الخميس.

وأوضح الدكتور الربيعة في تصريح صحافي عقب التوقيع أن الاتفاقية سوف يستفيد منها مليونا شخص، مشيراً إلى أن المشروع سوف يشتمل على توفير الأجهزة والمعدات الطبية والمستلزمات الوقائية للمواطنين الفلسطينيين مثل أجهزة التنفس الاصطناعي وأجهزة الرقابة الحيوية والمضخات الوريدية ومعدات الوقاية الوبائية، وأجهزة قياس وضبط نسبة الأكسجين، وأسرة لنقل المرضى وبطانيات للتدفئة، ومعدات وقاية شخصية تشمل كمامات جراحية وكمامات N95 الخاصة، وكذلك ملابس وأغطية للرأس والقدمين للمرضى، وأدوية ومضادات للفيروسات ومضادات حيوية للبكتيريا، ومطهرات ومعقمات، وأدوية للأمراض المزمنة، ومستلزمات الكشف السريري وأسطوانات الأكسجين، بما يسهم في الحد من انتشار الوباء الخطير في قطاع غزة وتلبية الاحتياجات الملحة للفرق الطبية العاملة هناك.

وأضاف أن ذلك يعد تأكيداً للدور الإنساني الريادي للمملكة في رفع المعاناة الإنسانية عن جميع الشعوب المتضررة والمحتاجة في أنحاء العالم، ويعكس حرصها على تسخير إمكاناتها ومواردها في خدمة القضايا الإنسانية، بالتعاون الكامل مع الأمم المتحدة ووكالاتها ومنظماتها والمجتمع الدولي لتحقيق كل ما فيه خير للبشرية، مبيناً أن المملكة سبق أن قدمت مساعدات إلى دولة فلسطين بمبالغ تصل إلى 6.473.586.361 دولاراً أميركياً، منها حوالي 250 مليون دولار خصصت للأونروا.