.
.
.
.

السعودية: الشؤون الإسلامية تنهي ثاني مرحلة من تعقيم المساجد

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد انتهاء المرحلة الثانية ضمن خطتها في تعقيم ونظافة المساجد والجوامع بمختلف مناطق المملكة، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية التي تواصل الوزارة تنفيذها في ظل إغلاق المساجد مواكبة لجهود القيادة الرشيدة في التصدي لفيروس كورونا.

جاء ذلك في تقرير صادر عن الوزارة أوضح أن مجموع ما تم تعقيمه من المساجد والجوامع حتى يوم الأربعاء 22.119 مسجداً وجامعا، فيما بلغ عدد المساجد التي تم تعقيمها في المرحلة الثانية 13.395 مسجداً وجامعاً، وشملت أعمال الصيانة والتعقيم 6.697.500 متر مربع من السجاد، و26.790.000 من المصاحف الشريفة بمختلف الأحجام، إلى جانب تعقيم 66.975 قطعة من السجاد المستطيل، و669.750 دولابا وحاملات مصاحف، و107.160 دورة مياه.

من عملية تعقيم المساجد بالسعودية
من عملية تعقيم المساجد بالسعودية

وشارك في عمليات التعقيم والنظافة 6.061 عاملا وفني صيانة من كوادر شركات وطنية متخصصة في أعمال النظافة والصيانة والتشغيل وفق معايير عالية الدقة بإشراف عدد كبير من مشرفي الصيانة والمراقبين من أبناء الوطن بمختلف فروع الوزارة الثلاثة عشر بمناطق السعودية.

وأوضحت الوزارة أن العمل مستمر حتى يتم الانتهاء من تعقيم كافة المساجد المشمولة بعقود الصيانة والتشغيل، وغير المشمولة في مختلف مناطق المملكة، ضمن منظومة متكاملة من الخدمات التي تنفذها في خدمة بيوت الله والعناية بها.

يذكر أن وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ كان قد أصدر تعميماً إلى جميع فروع الوزارة والمرافق المرتبطة بها بتكليف شركات الصيانة والنظافة البدء بتعقيم المساجد والجوامع عقب إغلاقها لتكون مهيأة لاستقبال المصلين عقب انتهاء إيقاف الجمعة والجماعات في المساجد الذي أفتت به هيئة كبار العلماء ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا وتواصل تنفيذها بمناطق السعودية.