.
.
.
.

الشؤون الإسلامية السعودية توزع 88 طناً من الغذاء في إندونيسيا

نشر في: آخر تحديث:

أكملت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمكتب الملحق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا توزيع 88 طنًا من السلال الغذائية الرمضانية ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين الذي تنفذه الوزارة خلال شهر رمضان المبارك لعام 1441هـ في مدن وقرى إندونيسيا، واستفاد منه أكثر من 180 ألف صائم.

ورفع سفير خادم الحرمين الشريفين عصام عابد الثقفي بهذه المناسبة الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لعنايته بالعمل الإسلامي وتلمس حاجات المسلمين في شهر رمضان، مبيناً أن تنفيذ برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين في 18 دولة حول العالم منها جمهورية إندونيسيا الإسلامية.

ونوه السفير الثقفي بما حظي به البرنامج من إشادات وتنويهات من القيادات السياسية والإسلامية في إندونيسيا لهذا البرنامج الذي يُنفذ باسم خادم الحرمين الشريفين في مثل هذه الأيام.

وأعرب عن شكره لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ على حسن التنفيذ للبرنامج بما يحقق الأهداف المرجوة في ظل ظروف استثنائية وإجراءات احترازية لمنع تفشي وباء كورونا.

ومن جانبه، أفاد الملحق الديني بجاكرتا الشيخ أحمد الحازمي أن الملحقية حرصت خلال تنفيذ البرنامج أن يكون في المناطق التي يوجد بها الدعاة التابعون لها في جميع مناطق ومحافظات وجزر وقرى إندونيسيا، وهو عبارة عن سلة غذائية من المواد التموينية الأساسية للحياة اليومية تغطي احتياج الأسر المتعففة.

وأوضح الحازمي أن الملحقية وزعت منذ بدء شهر رمضان المبارك على المدن المستهدفة وهي أغلب مدن ومحافظات وجزر وقرى إندونيسيا ما مجموعه 4000 سلة غذائية تحوي كل سلة 12 صنفا من المواد الغذائية ذات الجودة العالية التي تكفي الأسرة كامل الشهر، ويزن مجموع السلال 88 طنا، تم توزيعها وفق الإجراءات الاحترازية وبمشاركة فرق عملت على مدار الساعة حتى الانتهاء من التنفيذ.