.
.
.
.

صور نادرة.. سعودي يوثق حيوانات عرضة للانقراض

نشر في: آخر تحديث:

على طريقة الأفلام الوثائقية العالمية، تسلق شاب سعودي الجبال الوعرة ليعلق كاميرته على الصخور والأشجار تاركاً إياها لأيام، حتى يوثق الحياة الفطرية على تلك الجبال، والتي قد يصعب توثيقها بالطرق الاعتيادية.

سعد آل مداوي
سعد آل مداوي

وبسبب عشقه لتوثيق الحياة البرية وتتبع الحيوانات النادرة وتوثيق تحركات الأنواع الأكثر عرضة لخطر الانقراض، خرج المصور الضوئي، سعد آل مداوي، بصور ومشاهد لحيوانات نادرة الظهور على جبال جنوب السعودية مثل الضبع والرتم والوعل العربي، والوشق. كما التقط خلال رحلاته الجبلية عبر بعض البيئات الطبيعية العديد من الصور المميزة لمجموعة من الحيوانات، ليخرج بصور مميزة للذئب العربي الأبيض، الذي يسمى "سرحان" والذئب الرمادي.

وفي حديث لـ"العربية.نت"، قال آل مداوي: "أترك الكاميرا معلقة لمدة قد تطول 5 أيام، في زوايا يتم رصدها والتأكد من تواجد الحيوانات فيها. أقوم ببرمجتها آلياً وبتقنية عالية لرصد صور ومشاهد فيديو لتواجد الحيوانات، خاصة في أوقات الليل، في حين جلبت معدات تصوير مخصصة للحياة البرية وهي ضد العوامل الطبيعية من الأمطار والغبار".

كما أضاف المصور الذي عشق استكشاف الحياة البرية وتوثيقها منذ 5 أعوام: "خرجت بحزمة من الصور النادرة عن حيوانات تتواجد في جبال السراة جنوب السعودية، وبالقرب من مدينة النماص وبني عمر وتنومة، وكذلك باللحمر وحتى رجال ألمع".

وختم حديثه قائلاً: "على الرغم من تنوع الحياة الطبيعة في السعودية، إلا أن الكثير من الحيوانات تواجه خطر الاندثار والانقراض خلال السنوات الماضية، نتيجة الجفاف والصيد الجائر، والامتداد العمراني في بعض المناطق، لذلك هدفي توثيق أكبر عدد من تلك الحيوانات، منها النمر العربي الذي يوجد منه قرابة 100 حيوان فقط على مستوى السعودية، مما يجعله أكثر عرضة للانقراض".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة