.
.
.
.

صور تخطف الأنظار.. مصورو "عسير" يجذبون المصطافين

نشر في: آخر تحديث:

استطاع مصورو منطقة عسير، جنوب غرب السعودية، اقتناص مشاهد في غاية الإبداع، وعمدوا إلى نشرها عبر منصات التواصل الاجتماعي، مما ساهم في إعجاب الكثيرين من المصطافين من خارج المنطقة، وكانت سبباً في تشجيع الكثير على زيارة المنطقة والمواقع السياحية الشهيرة مثل السودة وقرية رجال ألمع وتنومة والنماص، حيث تأسر قمم الجبال مناظر الطبيعة التي جاورت مدينة أبها الجميلة، وسط غابات من الأشجار واعتدال الأجواء خلال فصل الصيف، مما زاد الإقبال بشكل واسع على المتنزهات البيئية القريبة من المدينة.

من جانبه قال المصور الضوئي عوض زارب لـ"العربية.نت": "منطقة عسير تحظى بتنوع جغرافي مميز، جعلها في صدارة المدن السياحية محلياً وخليجياً، وكونها حظيت بأن تكون عاصمة للسياحة العربية قبل سنوات قليلة".

وأضاف: "تم التقاط بعض الصور للمدرجات الخضراء فوق الجبال، والتي أصبحت مقصداً لزوار المنطقة وأهلها، خصوصاً أن بعض تلك المقاطع والصور التي تنشر دائماً عن هذه المواقع، جعلها مقصداً للسائح، لقضاء فترة في ربوع بلادنا الجميلة".

كما تابع: "كما أن منطقة عسير تتمتع بمزايا جميلة حيث إنها تمتد على سواحل البحر الأحمر، لتحتوي على شواطئ جميلة وبكر، وجزر قريبة، تجعل منها متنفسا شتويا، وجاهزاً لتطويره قريباً بدعم قيادتنا الرشيدة".



بدوره، أشار المصور عبدالله شجاع لـ"العربية.نت"، إلى أن عين المصور تحتاج للنظر إلى الجمال من زاوية مختلفة، فتصوير المدرجات الزراعية على الجبال، تحتاج جهداً لإبراز جمالها وجعل الصورة تحكي كل جميل بالموقع، وبذلك أصبح المصور يلعب دورا كبيرا في جذب السائح، لذلك نحرص كفوتغرافيين على انتقاء الصور المميزة لمنطقتنا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة