.
.
.
.
سياحة السعودية

مشاهد رائعة لمتنزه طبيعي شمال السعودية تحيطه جبال ونقوش أثرية

نشر في: آخر تحديث:

جبال شهيرة بتضاريسها الغريبة، وصخورها ذات الأشكال المتعددة، تلف مدينة حائل شمال السعودية، والتي تتناثر من بينها نقوش أثرية تعود إلى حقب زمنية متفاوتة.

من بين تلك الجبال "المسمى"، وهي سلسلة جبال يطلق عليها قديماً "جبال محجر"، هي سلسلة جبال ممتدة من "جبل العرقوب" جنوبا حتى النفود الكبير (عالج) شمالا، ويفصل بينهما ريع "الآت" وفي محيطها عدة جبال، منها "غضب، وصهية، والمذيبح، والسطيحة، والعوجا، وجبل مخروقة"، حيث تدفع المقومات البيئية لـ"جبال المسمى" لتكون متنزهاً طبيعياً وموقعاً لممارسة رياضة الهايكنغ وغيرها من الأنشطة.

تلك الجماليات الجبلية وثقها المصور عادل المسمار، الذي أكد في حديثه لـ"العربية.نت" أن تلك الجبال هي من أفضل مواقع رصد النجوم والمجرات، لذلك يقصدها هواة ومحترفو التصوير من مختلف مناطق المملكة ودول الخليج والعالم.

يذكر أن موقع "جبال المسمى" وأشكال الكتل الصخرية، كانت محل اهتمام الرحالة الغربيين خلال زيارتهم للمنطقة، ومنهم الرحالة الألماني لويس أوتينج والرحالة الفرنسي تشارلز هوبر عام 1884م، والرحالة الإنجليزية جيرترو دبيل، والتشوسلوفاكي لويس موزل، والإنجليزي تشارلز داوتي عام 1845م، كذلك الرحالة الإيطالي كارلو غورماني عام 1860م، ووثقت رحلة الألماني أوتينج والفرنسي هوبر قبل أكثر من 135 عاماً مجموعة من النقوش العربية والنبطية، إلى جانب الرسومات البدائية لبعض الحيوانات.