.
.
.
.

تفاصيل أول أغنية سعودية قطرية بعد "اتفاق العلا"

نشر في: آخر تحديث:

تجتمع كلمات الأمير السعودي خالد بن سعود الكبير، مع صوت الفنان القطري علي عبدالستار، في أغنية سعودية قطرية من ألحان الدكتور إبراهيم الدخيل، وتوزيع إبراهيم الموجي، لإخراج أغنية سعودية قطرية، بعد المصالحة الخليجية التي عقدت في العُلا مؤخراً.

وحول تفاصيل الأغنية أوضح الملحن د.إبراهيم الدخيل في حديثه لـ"العربية.نت": (في نفس اليوم الجميل الذي اجتمع فيه الأمير محمد بن سلمان والأمير تميم، اتصل فيني الفنان القطري علي عبدالستار طالباً تلحين وطني يصف هذي اللحمة الخليجية التي تمت في قمة العلا، حينها لم أتردد بالاتصال على الأمير خالد بن سعود الكبير، عارضاً عليه الفكرة، ورحب سموه في الحال، ولم تمض ساعات حتى كتب الأمير القصيدة وأرسلها لي، وعلى الفور وأنا أعيش مشاعر الفرحة الخليجية قمت بتلحين العمل).

وأضاف الملحن الدخيل: "قررنا تسجيل العمل بمستوى عالي الجودة في استديوهات القاهرة، وبين السعودية وقطر ومصر يتم تسجيل هذا العمل، وتم هذا اليوم تركيب صوت الفنان علي عبدالستار، وإن شاء الله خلال يومين يكون العمل جاهزا للبث بوسائل الإعلام".

وقال الدخيل: عنوان الأغنية "الصلح خير"

وكلماتها تقول:

ذاب الجليد وعاد السيل لمجراه
وأحيا زهور فوقها غرد الطير
عم الخليج الحب والحمد لله
له الثناء والشكر دايم وتكرير
أبليس ذل وبالتعاون دحرناه
والصلح يالأحباب خير على خير
في طاعة الرحمن ما قد نسيناه
كف بكف وصف واحد على الغير
هذا الخليج اليعربي من عرفناه
بملوكنا وشيوخنا دايم بخير
والشعب من طيبه تمسك بمبداه
ماغيره عن منهج الطيب تغرير