.
.
.
.

صور.. تنوع مدهش في هذه المناطق السعودية

نشر في: آخر تحديث:

لا تقف المناظر الجميلة على المسطحات الخضراء أو الطبيعة الصحراوية فقط، بل تتجاوز ذلك إلى عدد من التضاريس و التشكل الجيولوجي في طبيعة السعودية، والتي عُرفت منذ فجر التاريخ بتنوع بيئاتها الجغرافية والمناخية.

مؤسس حساب الجيولوجيا السعودية عبدالله الشمري، تحدث إلى "العربية.نت" عن مدى التنوع والاختلاف في المظاهر الجيولوجية في عدد من مناطق السعودية، أبرزها "الدرع العربي" و"الغطاء الرسوبي"، قائلا "إن من الخصائص الجيولوجية لدى هاتين المنطقتين أنهما تعتبران من المظاهر الطبيعية المكشوفة، التي لا تكسوها المسطحات الخضراء أو الثلوج أو الكثبان الرملية، وهذه تعد ميزة يحسدنا عليها الأوروبيون وذوو المناطق المغطاة".



وأضاف الشمري: "أذهلني تفاعل الناس مع إبراز المظاهر الجيولوجية لدى السعودية من غير المختصين، على مختلف فئاتهم من كبار وصغار ونساء ورجال على حد سواء، حتى أصبحوا يشاركون في إثراء محتوى الحساب بما يلتقطونها من صور لهذه الطبيعة المختلفة".

وأكد أن لدى السعودية عددا من المظاهر الجيولوجية المميزة، وأن حرة خيبر ذات الفوهات البركانية تعد أجمل التشكلات الطبيعية، وأن لا شيء يضاهيها على مستوى العالم، وهذا ما أبهر عدد من المختصين حول العالم الذين زاروا هذه المناطق وسحروا بطبيعتها.

كما دعا إلى زيارة منطقتي الدرع العربي، وحرة خيبر وغيرهما من المظاهر الطبيعية الجميلة في بلادنا، وأن حلمه أن ينشئ معرضا دوليا خاصا بالمعادن في المملكة العربية السعودية لما تحتويه من كنز حقيقي.