.
.
.
.
اليمن والحوثي

السفارة الأميركية بالرياض تدين هجوم الحوثي على جازان

دعت الحوثي إلى وقف الهجمات ضد المدنيين الأبرياء والانخراط في العملية الدبلوماسية لإنهاء الصراع

نشر في: آخر تحديث:

دانت السفارة الأميركية في الرياض، الثلاثاء، الهجوم الذي شنته ميليشيا الحوثي على جازان الليلة الماضية، داعية الحوثيين إلى وقف هجماتهم ضد المدنيين الأبرياء، والانخراط في العملية الدبلوماسية لإنهاء الصراع.

وقالت السفارة في تغريدة على "تويتر": "تدين السفارة الأميركية الهجوم الذي شنه الحوثيون على جازان الليلة الماضية، والذي أسفر عن إصابة عدد من المدنيين. نتمنى للمصابين الشفاء العاجل والكامل، وندعو الحوثيين إلى وقف هجماتهم ضد المدنيين الأبرياء، والانخراط في العملية الدبلوماسية لإنهاء هذا الصراع".

وكان المتحدث الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان، العقيد محمد بن يحيى الغامدي، أكد أن الدفاع المدني تلقى بلاغاً عن سقوط مقذوف عسكري أطلقته عناصر الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من داخل الأراضي اليمنية تجاه إحدى القرى الحدودية بمنطقة جازان.

واتضح سقوط المقذوف العسكري في أحد الشوارع العامة، ما نتج عنه إصابة 5 مدنيين، منهم 3 مواطنين و2 من المقيمين من الجنسية اليمنية، بإصابات متوسطة نتيجة تطاير الشظايا، وتم نقلهم للمستشفى لتلقي الرعاية الطبية المناسبة، كذلك تضرر منزلين ومحل تموينات و3 مركبات مدنية بعدة أضرار مادية إثر الشظايا المتطايرة، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس أكد، الاثنين، أن الولايات المتحدة تدرس اتخاذ خطوات إضافية لتعزيز مساءلة قيادة الحوثيين في اليمن، مشدداً على أن سلوك قادة الميليشيا يجب أن يتغير لإحراز تقدم في تحقيق السلام.

وقال برايس إن الولايات المتحدة تعتقد أن عملية إيجاد تسوية تفاوضية للصراع في اليمن تكتسب قوة دفع بفضل تعاون السعودية.

يشار إلى أنه في وقت سابق الاثنين، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية الالتزام مجدداً بدعم السعودية كشريك استراتيجي، لافتة إلى أن العلاقات العسكرية الأميركية السعودية في تقدم.