.
.
.
.

حادث سير ينقل فتاة سعودية إلى العالمية

دعم والدتها لها أدخلها في عالم الرياضة والألعاب إثر حالة اكتئاب طويلة

نشر في: آخر تحديث:

لم تكن الفتاة السعودية، رائعة العطاس، تعلم أن حادث السير الذي تعرضت له عندما كانت في الـ13 من عمرها، وأصاب قدمها سيوّلد في نفسها عزماً لأن تتميّز بهوايتها وتخوض بطولات وتحديات محلية ودولية.

فقد بدأت الفتاة سعودية رحلتها في عالم التزلج على الجليد بعمر صغير، وقادها ما تعرضت له إلى تشكيل فريق نسائي لرياضة الهوكي والرول بول.

دعم الأم

وفي حديثها مع "العربية.نت" أشارت إلى أن حالة اكتئاب كبيرة تملكتها بعد إصابة قدمها التي طالتها إثر حادث السير، إلا أن دعم والدتها لها أدخلها في عالم الرياضة والألعاب وصالة تزلج، فاختارت الإبداع في هذا المجال.

كما أضافت أنه تم تأسيس أول نادٍ شتوي برئاسة سلطان سلامة والمدرب السعودي سالم حبشي لرياضة الهوكي قبل سنوات في السعودية، تمكن حينها فريقها من الحصول على المركز الأول في بطوله زايد لهوكي الجليد للسيدات بأبوظبي، ومعسكر تدريبي في أبوظبي والسويد، كاشفة عن استعدادها حالياً للمشاركة في بطولات في دول الخليج لرياضة الهوكي والباليه.

وأضافت أن فريق جدة ايقلز تأسس عام 2018 تحت مظلة الرياضة للجميع، فيما تم تأسيس فريق الرول بول النسائي قبل عام فقط، وهو مكون من 32 لاعبة، ويوجد لدينا دعم لوجستي من اتحاد الرياضة للجميع واتحاد المغامرات، وحالياً يوجد 4 فرق فقط تابعة لرابطة التزلج وموجودة في جدة وقريباً في الرياض.

منافسات وبطولات

أيضاً لفتت إلى أنه وحتى الآن توجد منافسات وبطولات تنشيطية للتجهيز للبطولات الدولية، ويعمل الفريق على تطوير مهارات اللاعبات بشكل خاص في أكثر من فئة بالتزلج، وتكثيف التوعية والتثقيف الرياضي، والسعي إلى أخذ دورات عالمية عند بُعد، مبينة أن الفريق مكون من 32 لاعبة، بدعم لوجستي من اتحاد الرياضة للجميع واتحاد المغامرات.

كما ختمت أنها تملك حماسا كبيرا لتحقيق بطولات عربية وعالمية، ورفع علم السعودية عالمياً، كاشفة أن لديها مشاركة قريبة في دولة الكويت.

إلى ذلك، شددت على أن المرأة السعودية استطاعت أن تحقق نقلة نوعية على مستوى عالمي بما يخص تميزها الرياضي، حيث نالت بطولات متعددة جعلت الجميع يعرف أن بإمكانها تحقيق ذاتها في مختلف المجالات، ولا يقف أمام طموحها أي عائق، متسلحة بحب وطنها ورغبتها في رفع رايته عالياً.