.
.
.
.
اليمن والحوثي

واشنطن: الهجمات ضد السعودية مرفوضة وخطيرة وتهدد المدنيين

شدد البيت الأبيض على "مواصلة العمل بشكل وثيق مع السعودية"

نشر في: آخر تحديث:

دانت الولايات المتحدة الاثنين الهجوم الذي شنّه الحوثيون اليمنيون ضد منشآت نفطية سعودية، واعتبرت أن المتمردين لا يبدون أي جدية حيال جهود السلام التي تقودها واشنطن.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس للصحافيين "ندين الهجوم السافر للحوثيين بطائرة مسيّرة وبصاروخ ضد منشآت أرامكو السعودية".
وتابع "وتيرة هجمات الحوثيين على السعودية، وهجمات كهذه، ليست أفعال مجموعة جادة بشأن السلام".

وأكدت وزارة الخارجية الأميركية أن الهجمات ضد السعودية مرفوضة وخطيرة وتهدد المدنيين، وقالت "على الحوثيين إظهار نيتهم وعزمهم على الانخراط بالمسار السياسي".

وفي وقت سابق الاثنين، أكد البيت الأبيض، للعربية رداً على سؤال حول هجمات الحوثيين، أنه سيدعم "السعودية في الدفاع عن أراضيها".

وقال البيت الأبيض إن "هجمات الحوثيين خطيرة وغير مقبولة وتعرض المدنيين للخطر".

وأضاف: "نتعاون مع السعودية بشأن الهجمات المستمرة من جانب الحوثيين".

وذكر البيت الأبيض أن السعودية تواجه "تهديدات أمنية جدية من الحوثيين" في اليمن، وكذلك من جانب دول أخرى في المنطقة.

وشدد على "مواصلة العمل بشكل وثيق مع السعودية وتعزيز قدراتها الدفاعية في مواجهة التهديدات".

إلى ذلك، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، في حديث مع الصحافيين بدون كاميرات، إن "الشرق الأوسط سيبقى جزءا من المصلحة الحيوية للولايات المتحدة، وستحتفظ واشنطن بقوة معتبرة في المنطقة".

وأدان البنتاغون الهجمات الحوثية على السعودية.

سفارة أميركا بالرياض تندد بهجمات الحوثيين

وفي وقت سابق، دانت السفارة الأميركية، الاثنين، محاولات الاعتداء الأخيرة للحوثيين على السعودية، مشيرة إلى أن الاعتداءات تظهر عدم اهتمام الحوثيين بالسعي للسلام.

وقالت السفارة الأميركية لدى السعودية على "تويتر": ندين الهجمات الحوثية الأخيرة على المملكة العربية السعودية".

وأضافت: "تُظهر اعتداءات الحوثيين الشنيعة على المدنيين والبنية التحتية الحيوية عدم احترامهم للحياة البشرية وعدم اهتمامهم بالسعي لتحقيق السلام".

وأشارت إلى أن واشنطن تقف إلى جانب المملكة العربية السعودية وشعبها، مضيفة: "إن التزامنا بالدفاع عن المملكة وأمنها أمر ثابت".

وكانت ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران فشلت، الأحد، في استهداف ميناء رأس تنورة والحي السكني بمدينة الظهران شرق السعودية.

وقالت وزارة الدفاع السعودية، إن محاولة الاعتداء على إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة ومرافق شركة أرامكو السعودية بالظهران "اعتداء إرهابي جبان استهدف إمدادات وأمن الطاقة العالمي".

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث باسم الوزارة تركي المالكي قوله، إنه تم تدمير وإسقاط الطائرة بدون طيار المهاجمة والقادمة من جهة البحر قبل الوصول لهدفها.