.
.
.
.
اقتصاد السعودية

قريباً في السعودية.. ساعتان فقط المدة الزمنية للفسح الجمركي

المتحدث باسم الجمارك لـ"العربية.نت": تم تخفيض المستندات المطلوبة للاستيراد والتصدير من 12 للاستيراد و9 للتصدير إلى مستندين فقط في كلتا العمليتين

نشر في: آخر تحديث:

كشفت الجمارك السعودية أنها تمكنت من تحقيق قفزة نوعية في "مؤشر التجارة عبر الحدود"، الصادر من البنك الدولي، حيث تقدمت 72 مركزاً، الأمر الذي سيُتاح على إثره القدرة على تطوير إجراءات "الفسح الجمركي" في البلاد لتصل إلى مدة زمنية قدرها ساعتان فقط.

وفي هذا الصدد، قال المتحدث الرسمي باسم الجمارك السعودية بدر الربدي، في تصريح صحافي لـ"العربية.نت"، إن "الهيئة العامة للجمارك عمدت، منذ انطلاق استراتيجيتها في أواخر 2017، إلى تحسين تجربة العميل، حيث أضافت العديد من المبادرات التطويرية التي تصب في هذا الشأن".

ومن هذه المبادرات تخفيض المستندات المطلوبة للاستيراد والتصدير، حيث كان في السابق يتطلب الأمر إصدار 12 مستندا للاستيراد وتسعة مستندات للتصدير، بينما اليوم تم تخفيضها إلى مستندين للاستيراد والتصدير، بحسب الربدي.

وأضاف: "كما بات من الممكن التقديم المسبق للبيانات الجمركية، مما يتيح للهيئة العامة للجمارك بأن تقوم بعملية دراسة ومراجعة البيانات بشكل مسبق قبل وصول البضاعة للمنافذ الجمركية".

وتابع الربدي: "جاء من ضمن المبادرات أيضاً إطلاق المركز الموحد للعمليات الجمركية، بالإضافة إلى مركز خدمة العملاء الذي يتم عبره تقديم الخدمة للعملاء إلكترونياً على مدار الساعة خلال أيام الأسبوع، بما فيها أيام العطل الرسمية".

في سياق متصل، قال الربدي: "عملنا في الهيئة العامة للجمارك على إطلاق مبنى النافذة الواحدة النوعي الذي يقوم بخدمة العميل وسط تواجد الشركاء، من جهات الفسح والجهات الأمنية إضافةً إلى الشركاء التجاريين من البنوك وغيرها، في سبيل تقديم خدمة مميزة للعميل من خلال زيارته لأحد مراكز النافذة الواحدة في المنافذ الجمركية".

وتابع: "اليوم، يُعد هذا المبنى الموجود في الميناء الجاف في العاصمة الرياض واحدا من أهم المباني المتطورة حيث يجمع كافة الجهات الحكومية (بالإضافة للهيئة العامة للجمارك) المعنية بإجراء قرار الفسح من عدمه. ومن بين هذه الجهات وزارة البيئة والمياه والزراعة والهيئة العامة للغذاء والدواء".

يذكر بأن البضائع الواردة في السعودية كانت تحتاج في السابق إلى 12 يوم منذ وقت وصولها حتى يتم فسحها والسماح بدخولها إلى البلاد، الأمر الذي جاء على إثره إطلاق "مبادرة تيسير التجارة" التي قدمتها الجمارك السعودية. وبفضل هه المبادرة، وصلت المدة المتوسطة للفسح إلى 8 ساعات فقط، على أن تصل إلى الهدف المنشود (ساعتين فقط) خلال الفترة القادمة.