.
.
.
.

بعد انتشار واسع للمشاهد.. مصور صلاة العيد في قباء يروي

المشاهد تحكي قصة بهجة المسلمين بالعيد رغم ظروف كورونا

نشر في: آخر تحديث:

في موقف روحاني مهيب، انتشرت صور المصلين أثناء أدائهم صلاة العيد في جموع غفيرة في مسجد "قباء" بالمدينة المنورة ، وذلك على امتداد جادة المسجد في صفوف طويلة امتدت لمسافة تقدر بـ 900 متر، وسط تباعد وإجراءات احترازية.

وقال المصور الضوئي محمد قاسم في حديث مع "العربية.نت" إن المصلين كانوا متعاونين مع رجال الأمن لناحية الإجراءات الاحترازية والوقائية خلال أدائهم الصلاة ومغادرتهم الموقع والحفاظ على حركة سير منظمة.

جادة قباء التي امتدت على الطريق
جادة قباء التي امتدت على الطريق

كما أضاف أنه حرص على توثيق تلك اللحظات المؤثرة التي جمعت المصلين في مسجد قباء، امتداداً إلى الجادة المؤدية للمسجد النبوي الشريف، واصفاً المشاهد بأنها تروي بهجة المسلمين بالعيد.

إلى ذلك، أوضح أنه تعمد الصعود على أحد المباني المجاورة لخطف تلك اللقطات، التي راجت بشكل واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الإعلامية.

يذكر أن محمد قاسم عضو في الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية، و"المواهب الفوتوغرافية العربية"، و"اتحاد المصورين العرب بدبي"، كما أنه عضو في نادي النظرة الفوتوغرافي والمعهد العربي للتصوير الفوتوغرافي تحت إشراف الأكاديمية الأميركية للتعليم والتدريب.

إلى ذلك، حصل على المركز الثاني على مستوى السعودية في مسابقة رحالة العرب، التي قدم خلالها صورا للمسجد النبوي وعبق المدينة.