.
.
.
.

10 آلاف ريال.. غرامة من يدخل الحرم والمشاعر دون تصريح

البدء بالإجراء سيبدأ في 25/11/1442 حتى 13 من ذي الحجة

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الأحد، أنه سيتم فرض مخالفة مالية على كل من يحاول الوصول إلى المسجد الحرام والمنطقة المحيطة دون تصريح.

وأوضح مصدر مسؤول في الوزارة أن الغرامة المالية تبلغ 10 آلاف ريال، وستفرض على كل من يخالف الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا.

كما أضاف أن تلك الغرامة جاءت وفقاً للأحكام والعقوبات الخاصة بالمخالفين، ولضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات والبروتوكولات المعتمدة للحد من انتشار الفيروس خلال موسم الحج هذا العام.

مضاعفة العقوبة في حال تكرارها

يشار إلى أن المناطق التي تحتاج إلى تصريح، تضم المسجد الحرام والمنطقة المركزية المحيطة به والمشاعر المقدسة (منى، مزدلفة، عرفات).

فيما سيبدأ العمل بهذا الإجراء من تاريخ 25 / 11 / 1442هـ، حتى نهاية اليوم الـ 13 من ذي الحجة، وفي حال تكرار المخالفة تتضاعف العقوبة.

إلى ذلك، أهاب المصدر بالمواطنين والمقيمين كافة الالتزام بالتعليمات الخاصة بموسم حج هذا العام، مؤكداً في الوقت ذاته أن رجال الأمن سيباشرون مهامهم في جميع الطـرق والممرات المؤدية إلى المسجـد الحرام والمشاعر المقدسة لمنع وضبط المخالفات وتطبيق العقوبات بحق جميع المخالفين.

يذكر أن وزارة الحج والعمرة، أعلنت الشهر الماضي، قصر إتاحة التسجيل للراغبين في أداء مناسك الحج لعام 1442هـ على المواطنين والمقيمين داخل السعودية فقط، بإجمالي 60 ألف حاج، وذلك في ظل ما يشهده العالم أجمع من استمرار تطورات جائحة فيروس كورونا وظهور تحورات جديدة.

كما شددت حينها على ضرورة أن تكون الحالة الصحية للراغبين في أداء مناسك الحج خالية من الأمراض المزمنة، وأن تكون ضمن الفئات العمرية من (18 إلى 65 عاماً) للحاصلين على اللقاح، وفق الضوابط والآليات المتبعة في المملكة لفئات التحصين.