.
.
.
.

"إثراء" يرشح 5 مشاريع لابتكار محتوى رقمي.. وهذه تفاصيلها

برنامج الحلول الإبداعية هو مبادرة مركز "إثراء" لدعم العمل الإبداعي في مجالات الذكاء الصناعي، والواقع المعزز، والواقع الافتراضي، والواقع المختلط، وتقنية اللمس

نشر في: آخر تحديث:

كشف مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) شرق السعودية، عن ترشيح 5 مشاريع متنوعة ضمن برنامج "الحلول الإبداعية" الذي انطلق تحت شعار "ابتكار محتوى رقمي فعّال"، حيث سيقدم المركز الدعم المادي للمشاريع المرشحة، وتطويرها وتحويلها إلى منتجات قابلة للتسويق، إذ تتميز المشاريع المرشحة بتنوعها من حيث التصاميم الفنية السعودية التقليدية.

وقد صُمم برنامج "الحلول إبداعية"، الذي أُطلق في 23 فبراير 2021م؛ لبناء جيل من المبتكرين، ودعم نمو الاقتصاد الإبداعي في السعودية، إلى جانب التركيز على استخدام التقنية الحديثة كالذكاء الصناعي، وتقنية اللمس، والواقع المعزز والافتراضي والمختلط.

عمل متواصل في البرنامج
عمل متواصل في البرنامج

اختبار المرشحين

كما اختير المرشحون الخمسة في المرحلة الأولى ضمن 26 مشاركًا في البرنامج، حيث قدّم المرشحون عروضًا تقديمية في الصناعات الإبداعية، كما قضى مجموعة من المتخصصين في الصناعات الإبداعية ذات التقنية العالية والمشاركين في البرنامج عدة أسابيع لحضور المحاضرات، وورش العمل التقنية، إلى جانب حضور اجتماعات مصممة للصناعات الإبداعية؛ لتساعدهم في أعمالهم ومشاريعهم الإبداعية.

ويتضمن برنامج الحلول الإبداعية في مرحلته الثالثة مخيما تدريبيا عالميا افتراضيا، يتضمن توجيهات فردية تُتابع تقدم المشاريع الإبداعية، إضافةً إلى دعم مكثف وتعاون لتطوير كل مشروع لمدة ثلاثة أشهر حتى يكون المنتج قابلا للتسويق، كما ستُقدم هذه المرحلة أيضًا دعمًا ماليًا يصل إلى 75.000 ريال سعودي لكل مشروع، وسيكون الإعلان عن الفائز بجائزة الحلول الإبداعية بتاريخ 16 ديسمبر 2021م.

خلال ورش العمل التطويرية
خلال ورش العمل التطويرية

المشاريع الخمسة المرشحة

• (القط إكس آر XR)، مشروع يعنى بفن القط العسيري، حيث تم تقديم المشروع من قبل: أريج الوابل، وهيفاء الحبابي، وليلى البابطين، وعبدالله مشنتات. كما صُمم البرنامج ليحافظ على توثيق وحفظ تراثنا السعودي الثقافي والطبيعي، وذلك باستخدام التصوير الرقمي، والمحاكاة الافتراضية ثلاثية الأبعاد، والمعلومات الجغرافية، وحلول الوصول المفتوح؛ لتوفير بيانات رقمية، ونماذج ثلاثية الأبعاد للمؤسسات الإقليمية وللمتاحف وللباحثين وللمهتمين.

• (ترقب المطر)، واقع مختلط يعتمد على توقعات حالة الطقس في أماكن محددة تكون فيها عواصف رعدية ممطرة، وهو مشروع فردي للفنانة السعودية نعيمة كريم، التي تعود إلى أصول بنغلاديشية، حيث قدمت تراكيب مسرحية تخللها أصوات الرعد والبرق باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد، إلى جانب استخدام أجهزة استشعار تهدف إلى إثارة التفكير حول الحاجة إلى العناية في عالمنا.

• (جواب)، هي جولة تفاعلية تساعد على زيارة المتاحف، وقد صُمم هذا المشروع من قبل: نوف الصغير، ونورة المنيف، وريم الرشود، وبيان العريفي، إذ يرتبط التطبيق ببيانات الموقع، حيث يتضمن الواقع المعزز إضفاء بُعد جديد لدراسة المتاحف وما تتضمنه.

• (قصة العلوم)، هي جولة افتراضية داخل المتحف تتضمن التصوير التجسيمي، والواقع الافتراضي، وأصواتا متعددة باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد، وقد صُمم هذا المشروع من قبل عبدالله العرفج، حيث يسمح للمستخدم بالسير في مصعد صُورِي؛ لرؤية تطور الفهم المادي للكون.

• (ومضة)، تقدم رحلة افتراضية عبر الزمان والمكان في المملكة عبر فريق يتكون من ثمانية أعضاء، ويُعرف الفريق باسم "حكواتي"، وهم: عبدالله مشموس، ومحمد شلبي، ومحمد ملحم، ورؤى الزاحم، وميسر تميم، وأثير منوار، وعمر بافقيه، ومنيب يونس، إذ تركز الرحلة على رجل يبحث عن شقيقه المفقود في عام 1979م؛ لينتقل إلى المستقبل البعيد، ويرى مستقبل المملكة المشرق.

برامج ومبادرات إبداعية

الجدير بالذكر أن برنامج "الحلول الإبداعية" يعد جزءا من سلسلة برامج ومبادرات إبداعية أطلقها مركز "إثراء"؛ لدعم المشاركين في تحويل أفكارهم الإبداعية إلى حلول عملية قابلة للتسويق، وذلك من خلال إشراكهم في تدريب مهني مع أبرز الخبراء والمتخصصين، حيث سيقدم المركز الدعم المالي للأفكار الإبداعية؛ لتطويرها وتحويلها إلى نماذج قابلة للتطبيق، إلى جانب إتاحة الفرصة لتقديم الأفكار للمستثمرين والمهتمين العالميين.