.
.
.
.

بدء التشغيل التجريبي لحافلات النقل العام في مكة المكرمة

مشروع النقل العام، سيلعب دوراً هاماً في تقليل حجم حركة السيارات في شوارع وطرقات مكة المكرمة

نشر في: آخر تحديث:

بدأت هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة بالتعاون مع أمانة العاصمة المقدسة، التشغيل التجريبي لحافلات مشروع النقل العام عبر المسار السابع، الذي يبدأ من محطة قطار الحرمين السريع بحي الرصيفة وينتهي عند محطة جبل عمر بالقرب من ساحات المسجد الحرام، ويهدف التشغيل التجريبي إلى إجراء الاختبارات والرفع من كفاءة تشغيل شبكة الحافلات، وحساب أوقات وصول الحافلات وانطلاقها.

وتمثل هذه الحافلة نماذجا من الحافلات العادية التي يبلغ عددها 240 حافلة، بقدرة استيعابية تبلغ 85 شخصًا تقريبًا، وتم توريد 160 حافلة مفصلية بقدرة استيعابية تبلغ 125 شخصًا تقريبًا، تم تصنيعها وفق أعلى المواصفات من قبل إحدى شركات صناعة الحافلات في العالم.

المسار السابع لحافلات النقل العام
المسار السابع لحافلات النقل العام

ويتطلع مشروع حافلات مكة الى تقديم أفضل وسيلة للنقل العام وأكثرها كفاءة، من خلال العديد من المسارات التي تغطي الشوارع الرئيسية والفرعية والشوارع الممتدة بين الأحياء، كما أنه سيلعب دوراً هاماً في تقليل حجم حركة السيارات في شوارع وطرقات مكة المكرمة، وبالتالي التخفيف من حجم التلوث البيئي واستهلاك الطاقة، وبذلك سيمنح المشروع مدينة مكة المكرمة نظام نقل عالميا آمنا وموثوقا لخدمة السكان وضيوف بيت الله الحرام.